اخبار محليةسياسة

بـيـان ادانـة الـتـلاحـم الـشعـبـي الـقـبـلي لـقـرار مـجـلـس الامـن بـشـأن فـرض عـقـوبـات عـلى الـيـمن

بسم الله الرحمن الرحيم
وقف التلاحم الشعبي القبلي امام اخر المستجدات المتعلقة بالعدوان السعودي الأميركي على اليمن وآخرها ما صدر عن مجلس الأمن الدولي من قرارٍ يتعلق بتطورات الأحداث في اليمن ويتضمن فرض عقوبات جائرة ومجحفة بحق الشعب اليمني في مخالفةٍ واضحةٍ وفاضحةٍ لكل الأعراف والمواثيق الدولية والانسانية وتعريةً لما يسمى بالشرعيةٍ الدولية العرجاء القائمة على اساس قوانين الغاب التي تدين الضحية وتقف مع الجلاد.
وعليه فإننا في التلاحم نؤكد على النقاط التالية:-
1- إن ما تتعرض له بلادنا من عمليات انتهاكٍ سافرةٍ للسيادة الوطنية وقتلٍ للمئات من المدنيين الأبرياء وفرض الحصار الشامل ومنع دخول الغذاء والدواء والمشتقات النفطية في عملية عقابٍ جماعي بحق شعب يتجاوز عدد سكانه 25 مليون نسمه يتم تدمير بنيته التحتية على مستوى البلاد بالإضافة الى استهداف مؤسساته العسكرية والأمنية في محاولةٍ واضحة لتدمير قدراتها تحت مبرراتٍ واهية من قبل العدوان الغاشم لخير شاهدٍ على الحقد الشديد والأعمى الذي تحمله هذه القوى الجبانة تجاه اليمن ارضاً وانساناً، وتعتبر جرائم حرب ضد الأنسانية يفترض ان يتم محاكمة مرتكبيها امام المحاكم الدولية بدلاً من محاولة تبرير العدوان عبر ما يسمى بمجلس الأمن الدولي.
2- نعبر عن الإدانة والاستنكار الشديدين لهذا القرار الظالم والمجحف والذي نعتبره شرعنه للعدوان السعودي الأميركي على الشعب اليمني ومبرراً لاستمراره في ارتكاب الجرائم بدون أي وجه حق ، وندعو كل شرفاء واحرار العالم من دول ومنظمات واحزاب ونقابات حقوقية وانسانية الى التضامن والوقوف مع الشعب اليمني الذي يتعرض لهجمةٍ شرسة من قبل قوى الهيمنة والاستكبار العالمية في محاولةٍ منها لتركيعه واذلاله .
3- نؤكد على حق الشعب اليمني في الرد على العدوان الغاشم الذي يتعرض له من قبل جيران السوء في الزمن والوقت الذي يحدده كما نحذر من مغبة الأقدام على ارتكاب أي حماقات جديدة تحت غطاء ما يسمى بالشرعية الدولية.
4- يعبر التلاحم عن الرفض الكامل لهذا القرار المجحف ويجدد دعوته لقبائل اليمن للاستمرار في الحشد والتعبئة العامة لمواجهة العدوان الخارجي والتحلي بأعلى درجات اليقظة والاستعداد لمواجهة أي تحديات داخلية تستهدف امن واستقرار الوطن.

النصر للوطن والثورة والرحمة والخلود للشهداء الأبرار
والخزي والعار للمعتدين الفجار وأذنابهم من العملاء والمرتزقة الأشرار.

صادر عن المكتب الإعلامي للتلاحم الشعبي القبلي
الثلاثاء بتاريخ الموافق 14 ابريل 2015 ميلادية

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق