اخبار محليةسياسةمقالات

الجوف اسم من اسماء جهنم.!؟!

بقلم/زيد البعوه..

سنضيف هذا الاسم لجهنم في الدنيا تجسيداً لما يجري للمعتدين والغزاه فيها على ايدي ملائكة الله ورجاله …. فيها ملائكة غلاض شداد لايعصون الله والقياده فيما تأمرهم ويفعلون مايؤمرون… فيها مقامع من توشكا وفيها سلاسل من قاهر1 وفيها زقومم من البارود يغلي في البطون كغلي الحميم يمزق اشلاء المرتزقه ويشوي جلودهم بفضل الله …. الجوف اليوم تنادي هل من مزيد وتعتبر نفسها المتحدث باسم جهنم والقائم باعمالها هنا في اليمن …. الجوف سوف تجعل من جوفها وادي ويل تحرق قلوب واكباد الغزاة ومرتزقتهم على ايدي رجال الله من الجيش واللجان الشعبيه …. الجوف هي القارعه وهي الساعه والقيامه والطامه وكل اسماء القيامه والنار تنتظر العملاء والخونه لتعطيهم صوره مصغره من يوم الحساب هنا في الدنيا… في الجوف ملك الموت يفتتح له مكتب هناك ليستقبل العدد الاكبر من الحالات المريضه التي لاتستحق الحياه على تراب اليمن ويرسلهم الى جهنم وبئس المهاد…. في الجوف سيخف الغبار قليلاً هذه الايام عندما يختلط ترابها بدماء احذية العدوان السعودي الامريكي على اليمن …. في الجوف يجب وجوباً ان ينتقل المرتزقه منها الى قعر جهنم ليستوطنوا فيها حتى يلج الجمل في سم الخياط … الجوف ترحب بزوارها العملاء وتتمنى لهم رحله مشؤمه الى زبانية النار على ايدي اولياء الله ليتم استقبالهم هناك بقول الله خذوه فغلوه ثم الجحيم صلوه ثم في سلسلة ذرعها سبعون ذراعاً فسلكوه انه كان لايؤمن بالله العظيم ولايحض على طعام المسكين … الجوف هي مندوب جهنم في الدنيا فمن اراد اختصار المسافه فعليه ان يتوجه الى اقرب نقطه هناك الى الحزم او خب الشعف او مجزر او غيرها ومن هناك سيتم ترحيله على ايدي مالك خازن جهنم وهناك خدمات تليق بالخونه امثال سكرات الموت واكل التراب …. الجوف ستلتهم الغزاه بأذن الله .

الوسوم

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق