اخبار محليةسياسة

استعدادات لمعركة الحسم في العند مع وصول قوات الجيش الى مشارفها

21 سبتمبر :

قالت مصادر ميدانية ان قوات من الجيش المعززة بمسلحين اللجان الشعبية  فتحت جبهة جديدة باتجاه طور الباحة في محافظة لحج جنوب اليمن .
فيما تتمركز كتائب عسكرية على مشارف طور الباحة وأخرى في منطقة هيجة الجاهلي في التربة باتجاه طور الباحة.
وذكر موقع “براقش نت” أن قوة عسكرية اضافية اخذت تزحف على طور الباحة من ثلاثة محاور .
في حين أفادت مصادر ميدانية آخرى ان قوات الجيش واللجان الشعبية , عززت من مواقعها في قرب مثلث العند وسط انباء عن استعدادات لمعركة حاسمة للسيطرة على قاعدة العند الجوية بعد وصول القوات المتقدمة من تعز الى منطقة سائلة بن عيفان التي تبعد نحو تسعة كيلو مترات من القاعدة العسكرية الإستراتيجية .
في غضون ذلك ، هاجم مسلحون من الحراك الجنوبي، وميلشيات هادي، مساء الثلاثاء، مقر السلطة المحلية، وعدداً من النقاط العسكرية بمحافظة الضالع.
وجاء الهجوم بعد هجوم مماثل استهدف مقر قوات الأمن الخاصة بالمحافظة.
ونقلت وكالة “خبر” عن مصدر أمني أن المسلحين من الحراك وميلشيات هادي، هاجموا المجمع الحكومي والنقاط العسكرية الواقعة بين منطقتي سناح وقعطبة.
وأضاف المصدر، أن عدداً من المواقع العسكرية في منطقة قعطبة ومدينة الضالع قامت بالرد على مصادر النيران.
وتشهد الضالع توتراً أمنياً وانتشاراً واسعاً لقوات الجيش وعناصر الأمن، فيما كان موالون لجماعة أنصار الله وصلوا مبنى السلطة المحلية ظهر الاثنين، وسمع إطلاق نار في المبنى.
وقالت مصادر محلية: “إن قوات اللواء 33 مدرع وقوات الأمن الخاصة “الأمن المركزي سابقا” استحدثت نقاط تفتيش في سناح”

الوسوم

مقالات ذات صلة