اخبار محليةسياسة

عاجل : الجيش الالكتروني اليمني يعلن عن اختراق مواقع الكترونية سعودية ( مرفق مع الخبر عينه من المعلومات )

متابعات – 21 سبتمبر :

اعلن الجيش الالكتروني اليمني عن اختراقه الشبكات الالكترونية لوزارات الدفاع والخارجية والداخلية في السعودية، ووصوله الى كم هائل من المعلومات السرية والمهمة لهذه الوزارات على مدى اعوام طويلة.

وقال الجيش الالكتروني اليمني في بيان اصدره في هذا الصدد، بشان هذه العمليات الالكترونية الكبرى – “، لقد اخترقنا الشبكة الالكترونية لوزارة الخارجية السعودية وسيطرنا على معلوماتها وعلى اكثر من ۳۰۰۰ من الخوادم واجهزة الكومبيوتر والالاف من المستخدمين الذين باتوا تحت سيطرتنا، وكذلك توصلنا الى مئات الالاف من المعلومات السرية الشخصية عن اعضائها وعناوينهم الالكترونية.

واضاف البيان موجهاً خطابه الى النظام السعودي، سننشر بعض المعلومات التي بحوزتنا ليرى العالم باسره زيفكم … واعلموا ان بعض المعلومات السرية من قبيل تأشيرات الدخول والاقامات والالاف من الوثائق الادارية السرية سننشرها تباعاً مع مرور الزمن ليعيش عملاء النظام السعودي الفاسد في حالة من الهلع والرعب.

واشار البيان الصادر، الى انه تم في اطار هذه العمليات حذف معلومات جميع اجهزة الكومبيوتر في وزارة الخارجية السعودية والخوادم فيها منتصف الليلة الماضية واضاف، لقد اخترقنا كذلك شبكة وزارتي الداخلية والدفاع السعوديتين لتكون صدمة لطواغيت السعودية.

الجيش الالكتروني اليمني, العدوان السعودي, خوادم, قرصنة, وزارة الخارجية, وزارة الداخلية, وزارة الدفاع

نص رسالة الجيش الالكتروني ..

رسالة إلى طواغيت آل سعود
 
  ها نحن مرّة جديدة؛ جيش السايبر اليمني؛ نحن فرقة المقاومة الإسلاميّة، سنحاربكم أيّها الظلمة، هذه ورطتكم التي جنيتم بها على أنفسكم في اليمن، سوريا، البحرين، العراق ولبنان. أنتم كأجدادكم يزيد بن معاوية (عليهما اللعنة) وأبو سفيان وبني أميّة، نشهد بأنّكم أحفاد هؤلاء الظلمة، أنتم داعش وداعش منكم.
 
  لا تظنّوا أنّ سكوتنا من ضعفٍ، بل نحن المظلومون، والله يحكم بيننا وبينكم.
 
وَما لنا أَلاَ نَتَوَكَّلَ عَلى اللهِ وقَدْ هَدانا سُبُلَنا ولَنَصْبِرَنَّ على ما آذَيْتُمُونا وَعَلى اللهِ فَلْيَتَوَكَّلِ المُتَوَكِّلُون  (سورة إبراهيم – الآية 12)
 
  نحن لسنا مثلكم يا آل سعود؛ نهزّ بأذيالنا لأمريكا وإسرائيل، هنيئاً للذين حاربوا الظالمين ونالوا شرف الشهادة.
 
وَلا تَحْسَبَنَّ الذين قُتِلُوا في سَبيلِ اللهِ أَمْواتاً بَلْ أَحْياءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُون                                 (سورة آل عمران – الآية 169)
 
  الآن بدأ قتالنا، وبعون الله تعالى سنهزمكم يا آل سعود وسيبقى شعارنا
“لبيّك يا حسين”
وهذه العمليّات التي تحمل إسم الشهيد السيّد “حسين بدر الدين الحوثي” ما هي إلاّ البداية لإنهائكم وزوالكم.
 
  لقد إخترقنا الشبكة الإلكترونيّة لوزارة الخارجيّة السعوديّة (MOFA) وسيطرنا على معلوماتها وعلى أكثر  من 3000 من الخوادم وأجهزة الكمبيوتر والآلاف من المستخدمين الذين باتوا تحت سيطرتنا، وكذلك لدينا مئات الآلاف من المعلومات السريّة الشخصيّة عن أعضائها وعناوينهم الإلكترونيّة.
 
  سننشر بعض المعلومات التي بحوزتنا ليرى العالم بأَسْره حقيقة زيفكم.
 
مَثَلُ الذينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللهِ أَوْلِياءَ كَمَثَلِ العَنْكَبُوتِ اتَّخَذَتْ بَيْتاً وإِنَّ أّوْهَنَ البُيُوتِ لَبَيْتُ العَنْكَبُوتِ لَوْ كانُوا يَعْلَمُون                                                                                                         (سورة العنكبوت – الآية 41)
 
  وإعلموا أنّ بعض المعلومات السريّة من قبيل تأشيرات الدخول (VISA) والإقامات والآلاف من الوثائق الإداريّة السريّة سننشرها مع مرور الزمن ليعيش عملاء النظام السعودي الفاسد في حالةٍ من الوحشة والرعب كأطفالنا الذين يبكون رعباً في الملاجئ.
 
ولكن هذه ليست كل القصة! حواسيبكم في الساعة 12:00 واليوم 2015 20 May ستدمر كاملا وتكون عبرة للظالمين.
 
  وكما إخترقنا شبكة وزارتي الداخليّة (MOI) والدفاع السعوديّتين، وقريباً سننشر تفاصيلها لتكون صدمةً لطواغيت السعوديّة – لو كانوا يعقلون – حتّى يكبحوا لجام كلابهم التي يسيطر عليها شبابهم الطائش، ولكي لا يزرعوا بذورَ النفاق في قلوب شعوب المنطقة؛ لأنّ كلّ ما تزرعونه ستحصدونه إذا إستمرّ عدوانكم، وإن إستمرّيتم بهجماتكم الوحشيّة والهمجيّة ستنالون عقابكم.
 
فَمَنِ اعْتَدى بَعْدَ ذَلِكَ فَلَهُ عَذابٌ أَليم                                                                          (سورة البقرة – الآية 178)
لتحميل ملف اكسل يحتوي على معلومات خاصة لإدارة الشؤون القنصلية – فرع مكة – فرع الوزارة بمنطقة مكة المكرمة – الشؤون الخارجية ..

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق