سياسة

“ولد الشيخ” في صنعاء ومراقبون يُدلون برأيهم في الزيارة (المرحّب بها) رسمياً.!

قالت مصادر سياسية رفيعة بأن المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ وصل الى العاصمة اليمنية صنعاء  للالتقاء بالمكونات السياسية الوطنية في إطار الجهود المبذولة لاستئناف مشاورات الكويت المزمع انعقادها في الخامس عشر من يوليو الحالي.

وكان المبعوث الأممي قد قال في وقت سابق من مقر تواجده بالعاصمة السعودية الرياض بأنه سيزور العاصمة اليمنية صنعاء في اطار اعادة الامور الى سياقاتها الطبيعية وذلك بعد ان اعلن وفد الرياض عدم نيته الذهاب الى طاولة المفاوضات المرتقبة وفضّل العودة الى خيار المواجهة العسكرية لحسم ماتبقى لديه من اوهام واحلام زائفة نسفتها سواعد ابطال الجيش اليمني واللجان الشعبية في أكثر من مرحلة ومنعطف سياسي مخادع .!

وبالرغم من استغراب مراقبون لزيارة ولد الشيخ الى العاصمة صنعاء كونها كما يرون غير موفقه نظرا لعدم رفض الوفد الوطني انعقاد المشاورات في موعدها السليم الا ان وفدا رفيع المستوى من قيادات الدولة واعضاء بارزون في المجلس السياسي لأنصار الله كانو في استقباله على مطار صنعاء  حيث كان في طليعة المستقبلين القائم بأعمال وزير الخارجية/ محمد عبدالله حجر ورئيس دائرة المراسيم بوزارة الخارجية زيد الوريث ومدير عام مطار صنعاء الدولي خالد الشايف.

ويأتي استقبال ولد الشيخ بتلك الحفاوة البالغة في اطار انجاح المساعي الاممية الرامية الى ايقاف نزيف الدم اليمني والرغبة في ايجاد حل سياسي شامل وكامل ينهي حالة الاحتقان ويسهم في بناء الدولة اليمنية الحديثة وتحديدا (من النقطة التي انتهى عندها المؤتمر السابق ) كما تقول المصادر نفسها .

 

 

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق