اخبار محليةالميدان العسكريسياسة

عام من العدوان .. انجازات الجيش واللجان الشعبية .

خاص – 21 سبتمبر .

ظنت قوات تحالف العدوان السعودي ان اليمن بجيشه ورجالاته سيكونون لقمة سائغة امام قدراتهم وامكانياتهم العسكرية سرعان ما تبين لهم انهم امام سد منيع صعب عليهم تحقيق اهدافهم بعد انقضاء العام الاول من العدوان … القوة الصاروخية للجيش اليمني برزت خلال هذه الحرب وكانت لضرباتها النوعية على تجمعات الغزاة والمرتزقة في عدد من المحافظات سببآ كبيرا في قلب المعادلة واللجوء للبحث عن مفاوضات. عملية صافر في مارب مطلع سبتمبر من العام الماضي كبدت العدو خسائر كبيره حينما استهدف الجيش تجمعهم بصاروخ بالستي من نوع توشكا سقط خلاله مئات القتلى والجرحى بينهم جنود اماراتيون وسعوديون . ودمر ايضا عددا من طائرات الاباتشي والاليات المدرعة واحتراق مخازن اسلحة للعدو … استهداف مركز قيادة عمليات الغزاة في باب المندب اواخر ديسمبر من العام الماضي من قبل القوة الصاروخية للجيش كان اشد وقعا على العدو الذي خسر اكثر من 150 غازيا بينهم سعوديين واماراتيين ومغاربة . ودمر صاروخ توشكا في هذه العملية طائرات اباتشي وعشرات الاليات العسكرية والعربات والمصفحات .. وبالمثل ايضا سقط المئات من الغزاة والمرتزقة بقصف صاروخي للجيش اليمني استهدف به معسكر العند جنوب اليمن مطلع هذا العام ادى لمصرع العشرات من الغزاة والمرتزقة وخسائر فادحة … الان ينتهي العام والعدو ومرتزقته لم يبرحوا خطوة واحدة نحو التقدم والسيطرة على المواقع في تعز ومارب وميدي وغيرها من المحافظات من خلال تمكن الجيش بمقدراته البسيطة من صد زحف الاعداء / وهو الامر الذي ارغم قوى عربية ودولية كالامارات وبلاك ووتر على الانسحاب من تحالف العدوان على اليمن وهي تجر اذيال الخيبة والقهر بعد خسائر فادحة تلقتها هنا في اليمن .

مقالات ذات صلة