اخبار محليةالعرض في السلايدر

إحالة مسئولي احدى اكبر الشركات الحكومية إلى النيابة العامة

21 سبتمبر:

أكد وزير الصناعة والتجارة، عبد الوهاب يحيى الدرة، حرص الوزارة على إعادة تشغيل الشركة اليمنية لتكرير وتعليب الملح والنهوض بها في إطار خطط الدولة لتفعيل شركات القطاع العام والمختلط والقطاع الخاص وانجاحها.

وأشار وزير الصناعة والتجارة، خلال اجتماع مجلس إدارة الشركة اليمنية لتكرير وتعليب الملح، إلى ضرورة التشخيص وتقييم الأداء خلال الفترات السابقة وأسباب التعثر في أعمال الشركة لتلافي أوجه القصور والسلبيات ووضع خطة إنعاش للشركة وتعزيز ثقة المساهمين.

وأوضح أن هذا الاجتماع يأتي ضمن برنامج النزول الميداني لقيادة الوزارة واللجنة الفنية إلى المؤسسات والهيئات التابعة لها والشركات التي تشرف عليها تنفيذا لتوجيهات المجلس السياسي الأعلى والحكومة بهدف الاطلاع على أوضاعها وتقييم احتياجاتها وتلمس هموم المواطنين والعمل على معالجتها.

ولفت إلى ما تمثله صناعة وإنتاج الملح كإحدى أهم الصناعات والاستفادة من الإمكانات التي تمتلكها بلادنا في هذا المجال ووضع خطة استراتيجية لإنتاج الملح وتعزيز الفرص الاستثمارية في هذا الجانب.

وفي الاجتماع بحضور رئيس الهيئة العامة للتأمينات والمعاشات ابراهيم الحيفي استعرض رئيس مجلس إدارة الشركة يونس السوسوة الخطة التنفيذية للنهوض بالشركة وأهدافها في الارتقاء بالعمل .

وأشار إلى أن الخطة تتضمن تطوير النظام التأسيسي وتصحيح ومعالجة وضع الشركة من النواحي المالية والإدارية والتنظيمية والقانونية .

وأقر الاجتماع إحالة المتسببين في إهدار أموال الشركة إلى النيابة العامة وأجهزة مكافحة الفساد.

كما أكد الاجتماع دعم تنفيذ الخطة التنفيذية المقترحة للنهوض بالشركة والمعالجات اللازمة للارتقاء بها وإعادة تشغيل خطوط الإنتاج.

عقب ذلك عقدت اللجنة الفنية المشكلة من وزارة الصناعة والتجارة لقاء مع المختصين في الشركة لمناقشة الصعوبات التي تواجه سير العمل وتحديد الأولويات لاستيعابها ضمن خطة العام القادم ٢٠٢٢م .

 

مقالات ذات صلة