اخبار محلية

اختتام الفعاليات الرياضية والثقافية في محافظة الحديدة بمرور ألف يوم من العدوان

اختتمت بمحافظة الحديدة أمس الفعاليات الرياضية والثقافية التي نظمتها السلطة المحلية ومكتب الشباب والرياضة بالمحافظة والدائرة التربوية لأنصار الله على مدى شهرين بمرور ألف يوم من الصمود في مواجهة العدوان.

 

وفي الاختتام، أشار رئيس اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي إلى أن محافظة الحديدة من المحافظات الرائدة في مختلف المجالات سواء الرياضية أو الثقافية وغيرها وكانت ولا زالت السباقة في رفد الساحة الرياضية بالشباب الذين يحصدون المراكز الأولى في مختلف الألعاب.

 

ولفت إلى أن أبناء تهامة من السباقين أيضاً في الوقوف في وجه الطامعين وتجار الحروب ورفد جبهات الشرف والبطولة لمواجهة قوى العدوان.

 

من جانبه أشار وزير الشباب والرياضة حسن زيد، إلى أهمية إقامة هذه الفعاليات الرياضية والتي تأتي تتويجاً لإعلان محافظة الحديدة عاصمة للرياضة.. منوهاً بتواصل إقامة مختلف الفعاليات الرياضية والثقافية بالرغم من الظروف التي يمر بها الوطن جراء العدوان.

 

وقال “إن إقامة هذه الفعاليات يؤكد قوة وعزيمة أبناء المحافظة في ممارسة كافة الأنشطة التي تعكس شموخها وعزتها وصمودها في مواجهة المشاريع التي تسعى للنيل من الوطن” .

وأكد وزير الشباب ضرورة تدشين المرحلة الثانية من الأنشطة الرياضية والثقافية التي ستشهدها المحافظة تباعاً.

 

 

إلى ذلك عبر وكيل المحافظة لقطاع الشباب صدام آل راشد عن الشكر لكل من أسهم في إقامة البطولات الشبابية والرياضية التي شهدتها مديريات المحافظة والتي شملت منافسات كرة القدم واليد والكيك بوكسنج والكونغ فو وتنس الطاولة والمصارعة والجمباز والطائرة وألعاب الفروسية إضافة إلى الفعاليات الثقافية.

 

وأشار إلى أن الفترة الماضية شهدت فعاليات رياضية وشبابية عكست اهتمام الشباب بالرياضة وتنمية قدراتهم ومواهبهم.

 

وفي ختام الحفل قام رئيس اللجنة الثورية ووزير الشباب والرياضة ومحافظ الحديدة حسن أحمد الهيج بتوزيع الميداليات والكؤوس للاتحادات الفائزة واللاعبين الحاصلين على المراكز الأولى في مختلف الألعاب المشاركة في البطولة.

 

تخلل الحفل الذي أقيم بحديقة الشعب العديد من الفقرات والقصائد وأوبريت فني وعرض مسرحي واستعراض لفريق كمال الأجسام.

 

حضر الحفل وكيل أول وزارة الشباب والرياضة عبدالكريم الضحياني ووكيلا الوزارة لقطاع الشباب محمد الصرمي و قطاع الإعلام أسامة ساري ومديرا مكتبي التربية والتعليم عمر بحر والشباب خالد الشامي ونائبا مدير الشباب سرحان عبده قائد ومحمد يوسف غلاب ومدير الأنشطة المدرسية بمكتب التربية خالد المحويتي ورؤساء الاتحادات وممثلي الأندية الرياضية بالمحافظة وعدد من المسؤولين بوزارة الشباب.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً

إغلاق