اخبار محلية

الجيش اليمني يدكّ مطار أبها بصاروخ “قاهر-1”.. ولقاءات قبلية مندّدة بالعدوان

21سبتمبر /متابعات

إستهدفت القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية، مساء السبت، مطار أبها الدولي بصاروخا بالستي من نوع قاهر -1 المطور محلياً.

ويأتي إستهداف مطار أبها الدولي الثاني من نوعه بعد إطلاق الجيش واللجان الشعبية في آخر يوم من العام المنصرم صاروخ من النوع نفسه على المطار، في ظل تزايد الهجمات الصاروخية اليمنية على الأهداف العسكرية السعودية، فقد أطلقت القوّة الصاروخية فجر يوم الإثنين الماضي صاروخين باليستيين من النوع نفسه على قاعدة خميس مشيط الجوية في منطقة عسير في الوقت ذاته.

وكانت القوه الصاروخية التابعة للجيش اليمني واللجان الشعبية أطلقت في الأول من يناير الماضي صاروخاً باليستياً من نوع “قاهرـ1” المعدل محلياً على خزانات النفط الاستراتيجية بمدينة أبها في إقليم عسير محققة إصابة دقيقة للهدف.

إلى ذلك، شن طيران العدوان السعودي في ساعة متأخرة من مساء أمس السبت أحد المعامل في مديرية شعوب وسط العاصمة صنعاء ما أدى إلى جرحى وأنباء عن ضحايا.

وقال مصدر محلي لقناة المسيرة اليمنية أن الغارة استهدفت معملاً لخياطة الملابس وسط حي مقتض بالسكان قرب معهد الفندقة بمديرية شعوب خلف جرحى وأضرار كبيرة في المنازل المجاورة.

وأضاف المصدر أن النيران لا زالت تشتعل في المكان فيما يحاول رجال الدفاع المدني إخمادها وسط أنباء عن ضحايا.

يشار إلى أن طائرات العدوان شنت قبلها بلحظات عدة غارات على مخازن المؤسسة العامة في همدان وغارة على قاعدة الديلمي الجوية وغارتين على جبل عيبان في بني مطر

على الصعيد الشعبي، شهد عدد من المحافظات اليمنية لقاءات قبلية منددة بالعدوان وقوافل كرم دعما للجيش واللجان، وسط تأكيد المشاركين في تجهيز القوافل على بذل المزيد.

وقدّم كل من أبناء حي الأمناء بمديرية الوحدة في العاصمة صنعاء وأبناء عزلة بني قيس في قبيلة بني مطر، كل على حده، قافلتين غذائيتين ودوائية، بالإضافة إلى البطانيات والملابس الشتوية، دعما ومساندة لأبطال الجيش واللجان الشعبية المرابطين في جبهات القتال للذود عن سيادة الوطن وكرامة الشعب، متعهدين بإرسال دفعة من المقاتلين إلى الجبهات جنباً إلى جنب مع قوافل المدد بالمال.

وعلى  السياق ذاته سير أبناء مديرية اللحية خلال وقفة احتجاجية قافلة غذائية متنوعة دعماً وإسناداً لإخوانهم من أبطال الجيش واللجان الشعبية في جبهات القتال المدافعين عن تراب الوطن.

وأكد أبناء المديرية أن القافلة سيتبعها قوافل، في تأكيد على وقوفهم المطلق إلى جانب الجيش واللجان الشعبية في مواجهة قُوى الغزو والاحتلال حتى نيل الحرية والاستقلال. وعلى صعيد اللقاءات القبلية والوقفات الاحتجاجية المنددة باستمرار العدوان والحصار نظم خطباءُ وعلماءُ ومرشدو مديرية صعفان بمحافظة صنعاء اليوم السبت وقفةً أعلنوا من خلاها نفيرهم العام لمواجهة العدوان الأمريكي السعودي على اليمن.

وأكد أبناء مديرية صعفان استعدادهم لرفد جبهات القتال بالرجال والأموال حتى تحرير كل شبر من أرض الوطن من دنس الغزاة والمحتلين.

وعقدت قبائل مديرية كحلان الشرف في محافظة حجة أمس السبت اجتماعا قبلياً موسعاً، أعلنوا فيه النفير العام لمواجهة العدوان وتنفيذ الخيارات الإستراتيجية، فيما نظم مشايخ ووجهاء وأبناء منطقة جانب الشام بمديرية الشاهل وقفة احتجاجية تنديداً واستنكاراً بجرائم العدوان السعودي الأمريكي وصمت المجتمع الدولي أمام جرائم العدوان.

وندد المشاركون في الوقفات بجرائم العدوان وصمت المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان إزاء ما يتعرض له الشعب اليمني من قتل وتدمير من قبل تحالف العدوان السعودي.

مقالات ذات صلة