اخبار محلية

طالبات المدرسة الحديثة للبنات بمديرية شعوب تنفذ إذاعة طلابية تنديدا لاستهداف تحالف العدوان للأطفال والتعليم

طالبات المدرسة الحديثة للبنات بمديرية شعوب تنفذ إذاعة طلابية تنديدا لاستهداف تحالف العدوان للأطفال والتعليم

21سبتمبر / كتب/ حسن شرف الدين

نظمت المدرسة الحديثة للبنات الحكومية بمديرية شعوب مهرجانا طلابيا تنديدا لاستهداف تحالف العدوان الأمريكي السعودي لأطفال ونساء اليمن واستهداف البنية التحتية من مدارس ومراكز تعليمية وتربوية وغيرها. وأوضح مدير عام مديرية شعوب رئيس المجلس المحلي مهدي عرهب أن المهرجان يأتي في إطار حملة #امريكا_تقتل_الشعب_اليمني الهادفة إلى تعزيز الولاء الوطني في نفوس طلاب وطالبات المدارس بالمديرية، وكشف جرائم العدوان الذي استهدف أطفال ونساء اليمن. وأضاف عرهب: إن الشعب اليمني الصادم والصابر سيواجه العدوان بكل ما لديه من إمكانيات، وسيواصل القطاع التعليمي في أداء رسالته التعليمية والتثقيفية لإخراج جيل قادر على إعادة بناء الوطن وتحريك عجلة التنمية في مختلف المجالات الثقافية والاجتماعية والاقتصادية. من جانبه أشار مدير عام مكتب التربية والتعليم بمديرية شعوب عصام العابد إلى أن العدوان الذي يتعرض له الشعب اليمني سيتوقف، وسيكون للشباب دور بارز في إعادة البناء وتحقيق الدولة المدنية التي ينشدها الجميع وليست مرتهنة لأي قوة خارجية إقليمية أو دولية. وقال العابد: رسالتنا لقيادات تحالف العدوان بأن الشعب اليمني سيتعلم مهما عملتم وسنبني الوطن وأنتم إلى زوال.. والعملية التعليمية خندق من خنادق الدفاع عن الوطن القائم على تعزيز قيم الولاء الوطني والدفاع عن الوطن بالروح والمال وبكل الإمكانيات المتوفرة. وأضاف: سنغير مناهجنا التعليمية، وسنضيف فيها ماذا صنعت الدول المشاركة في التحالف الأمريكي السعودي في اليمن وفي أبناء اليمن وأبناء الأنصار، وسندرسهم ماذا صنع أنصار الشيطان في أبناء الحكمة والإيمان. من جهتها قالت مديرة المدرسة الحديثة للبنات نجوى مالك أن الجميع يعلم بأن يمن الإيمان والحكمة يواجه عدوان غاشم لا يبقي ولا يذر منذ أكثر من عشرة أشهر.. وقد جاء هذا العدوان بناء على طلب من الولايات المتحدة الأمريكية عن طريق جارة السوء مملكة قرن الشيطان التي استقوت على شعبنا اليمني الضعيف وضنت بأنها سوف تنهي اليمن بعد عة أسابيع من بداية العدوان، ولكنها تفاجأت وتفاجأ العالم أجمعب صمود هذا الشعب وثباته رغم كل الدمار الحاصل علينا والقصف العنيف الذي لا يفرق بين الأخضر واليابس. وأضافت مالك: إن المهرجان يهدف إلى تعزيز الولاء الوطني والقيم الأخلاقية في نفوس طالبات المدرسة، ويأتي في إطار التوعية المجتمعية لمواجهة العدوان الأمريكي السعودي، وهي رسالة إلى العالم أجمع بأننا صابرون وصامدون حتى النصر بمشيئة الله تعالى. تخلل الحفل الذي حضره الأمين العام للمجلس المحلي بمديرية شعوب محمد الحضرمي وعدد من الشخصيات الاجتماعية والقيادات التربوية والتعليمة وجميع غفير من أولياء أمور الطلاب وطالبات المدرسة الحديثة للبنات عدد من الفقرات الإنشادية والمسرحية والقصائد الحماسية.

مقالات ذات صلة