اخبار محليةسياسة

شاهد بالفيديو لحظة اطلاق صاروخ توشكا على معسكر البيراق في مأرب

مأرب – 21 سبتمبر .

https://www.youtube.com/watch?v=KoIag-iZspQ

استهدف الجيش واللجان الشعبية صباح الأحد بصاروخ باليستي نوع توشكا معسكر البيرق التابع للقوات الغازية شرق مدينة مأرب.

وأوضحت مصادر عسكرية لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن الصاروخ الباليستي حقق هدفه بدقة عالية وأصاب غرفة عمليات مزودة بأحدث الأنظمة والأجهزة التكنولوجية بينها طائرات تجسس وأنظمة رصد ومراقبة.

كما دمر الصاروخ منصات لإطلاق الصواريخ ومنظومة باتريوت الإعتراضية وكذا إحتراق مخازن أسلحة وآليات ومدرعات تابعة للقوات الغازية.

وأشارت المصادر إلى مصرع أكثر من ستين عنصرا من القوات الغازية والمرتزقة بينهم قيادات وضباط سعوديون وإماراتيون ومرتزقة بلاك ووتر وصلوا مؤخرا إلى المعسكر.

وأعلنت القوات الغازية حالة الطوارئ والاستنفار العام داخل المعسكر وفي محيطه ومنعت التجوال بالقرب من المكان المستهدف وسط تكتم شديد حول الخسائر، في حين أفاد شهود عيان بأشتعال نيران كثيفة وإنفجارات عنيفة داخل المعسكر المستهدف.

وكانت القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية قد عملت مناورة لإشغال صواريخ الباتريوت حيث أطلقت عشرات القذائف وصواريخ الكاتيوشا بإتجاه قيادة المنطقة العسكرية الثالثة والمجمع الحكومي والقصر الجمهوري بمدينة مأرب قبل إطلاق صاروخ التوشكا على معسكر تداوين أو ما يطلق عليه أحيانا بمعسكر البيرق.

وكشفت العملية النوعية عن قدرات متطورة لدى الجيش واللجان الشعبية في رصد تحركات القوات الغازية وأختراق غرف العمليات التابعة لتحالف العدوان حيث نجح الجانب المخابراتي في تحديد مركز تجمعات الغزاة وإستهدافها في الوقت والمكان المناسبين .

كما أظهرت العملية فشل قوات تحالف العدوان السعودي في أيقاف القدرات الصاروخية وخصوصا الباليستية للجيش واللجان الشعبية بعد مرور أكثر من عشرة أشهر على العدوان السعودي على الشعب اليمني.

حيث استطاع الجيش واللجان الشعبية إطلاق عشرات الصواريخ الباليستية من نوع سكود والتوشكا وقاهر بإتجاه الأراضي السعودية وكذا معسكرات القوات الغازية في بعض المحافظات وألحقت خسائر كبيرة في القوات الغازية وعناصر المرتزقة المساندة لهم.

وباتت الصواريخ الباليستية والصواريخ المطورة محليا كابوسا يؤرق النظام السعودي وحلفائه خصوصا بعد الفشل في تدمير المنظومة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية.

ويعتبر الصاروخ الباليستي الذي أطلق صباح الأحد هو الثالث من نوعه الذي يتم إطلاقه على معسكرات القوات الغازية بمحافظة مأرب والرابع من الصواريخ الباليستية، حيث أطلقت القوة الصاروخية صاروخا من نوع توشكا في سبتمبر الماضي بإتجاه معسكر صافر وحقق هدفه موقعا عشرات القتلى والجرحى في القوات الإماراتية والسعودية ودمر مخازن أسلحة وطائرات ومدرعات.

كما أطلق الجيش صاروخ من نوع توشكا أيضا على تجمعات القوات الغازية بمعسكر تداوين في شهر ديسمبر الماضي وأوقع عشرات القتلى والجرحى وفي منتصف شهر ديسمبر أطلق الجيش صاروخا باليستيا من نوع القاهر على تجمع للمرتزقة بصافر .

ويقع معسكر تداوين في صحراء خالية من السكان شرقي مدينة مأرب وأستحدثتة القوات الغازية بعد تدمير معسكر صافر بصاروخ باليستي، حيث نقلت كامل المعدات والأنظمة وغرف العمليات إلى المعسكر الجديد وعملت طوقا أمنيا حول المعسكر.

ويتواجد بالمعسكر كبار الضباط السعوديون ومدربين وخبراء أجانب بعضهم من جنسيات أمريكية وبريطانية.

سبأ

الوسوم

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق