اخبار محليةسياسة

دول العدوان بدأت بالكشف عن مطامعها من خلال فتح معركة جديدة في باب المندب

متابعات – 21 سبتمبر

بدأت دول العدوان على اليمن بالكشف عن مطامعها من خلال فتح معركة جديدة في باب المندب ومهاجمة معسكرات الجيش اليمني القائمة بحماية الممر الدولي بالإضافة إلى هروب العدوان ومرتزقتهم من الهزائم التي يتعرضون لها في مأرب وعدد من الجبهات . حيث أصبح اليوم باب المندب معرضا لتهديدات لن تؤثر على اليمن وحسب بل على المنطقة رغم حرص الجيش اليمني واللجان الشعبية من عدم جر هذا الممر الدولي إلى صراع لايحمد عقباه . لقد شهدت منطقة باب المندب اليوم معارك عنيفة إثر هجوم بالبارجات الحربية شنتها دول العدوان على مناطق للجيش واللجان بالإضافة إلى زحوفات لقوى العدوان قادمة من الصبيحة باتجاه باب المندب تمكن خلالها الجيش اليمني واللجان الشعبية من تدمير سبع آليات عسكرية وسقوط عدد من جنود الغزاة ومرتزقتهم . وفي أول ردة فعل من الجانب اليمني حذر الناطق الرسمي لأنصارالله محمد عبدالسلام من اشتعال النيران في المنطقة . وقال عبدالسلام في تصريحات صحفية : رغم حرصنا طوال الفترة الماضية على تجنيب باب المندب أي صراع عسكري لما له من تداعيات معروفة على اليمن والمنطقة والعالم فإن إفتعال العدو اليوم لمعركة في باب المندب ومهاجمة المواقع التابعة للجيش التي تقوم بمهام الحماية والمراقبة الأمنية هو تصعيد مكشوف وغير مبرر هدفه إثارة المجتمع الدولي حول سلامة الممر الملاحي كون تلك العناصر قد وصلت إلى طريق مسدود ولم تعد حربها على اليمن سوى إنتقام للمأزق الذي وضعت نفسها فيه ولهذا تسعى إلى جر العالم لمغامراتها الغير محسوبة . ونبه عبد السلام المجتمع الدولي ألا ينخدع للتضليل السعودي وأن يدرك أن من يجر الصراع اليوم إلى باب المندب دون أي مبرر هو العدو الذي بات يهيئ المنطقة للعناصر الإجرامية من القاعدة وداعش كما بات معروفا في مناطق دخلها الإحتلال الأجنبي . وأكد عبدالسلام إن الجيش والامن واللجان الشعبية سيدافعون عن كل شبر من اراضي ومناطق الجمهورية اليمنية وسيتصدون للغزاة محملا من أشعل فتيل النار المسئولية الكاملة عن هذه الحماقات الغير محسوبة وتداعياتها .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com