اخبار دولية وعربيةالعرض في السلايدر

بروكسل ترفض استضافة مباراة بين بلجيكا والعدو الصهيوني

21 سبتمبر|

رفضت مدينة بروكسل، اليوم الأربعاء، استضافة مباراة بين بلجيكا والعدو الصهيوني معتبرة أنه “من المستحيل” استضافة المباراة في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية في مسابقة دوري الأمم الأوروبية في السادس من سبتمبر المقبل، “بسبب مخاوف أمنية إثر التوترات المرتبطة بالصراع الإسرائيلي الفلسطيني”.

وقالت بلدية بروكسل في بيان “إقامة مثل هذه المباراة في عاصمتنا، في هذه الفترة المضطربة بشكل خاص، سيؤدي بلا شك إلى إثارة مظاهرات كبيرة ومظاهرات مضادة، مما يعرض سلامة المتفرجين واللاعبين وسكان بروكسل وأيضا قوات شرطتنا الى الخطر”.

وأوضحت البلدية في بيانها “إن الوضع الإنساني والأمني في غزة وتداعياته العديدة يجبر مدينة بروكسل على إخطار الاتحاد البلجيكي لكرة القدم، بأن تنظيم هذه المباراة غير ممكن على ملعب الملك بودوان” الذي يقع في لايكن، إحدى ضواحي بروكسل.

من جانبه قال الاتحاد البلجيكي لكرة القدم إنه “يأسف” لهذا القرار، مضيفا أنه كان سيوافق على إقامة المباراة “بدون جمهور”.

وأضاف في بيان “نحن بصدد البحث عن حل حتى نتمكن من خوض المباراة على أرضنا ضد إسرائيل”.

ولم يتفاعل الاتحاد الأوروبي للعبة “ويفا” بعد مع هذا القرار.

كما رفضت مدينة لوفان استضافة المباراة بعدما لجأ إليها الاتحاد المحلي.

وتضم المجموعة الثانية أيضًا فرنسا وإيطاليا.

يذكر أن العاصمة البلجيكية بروكسل، وعدة مدن بلجيكية وعواصم ومدن أوروبية وعالمية، تشهد منذ عدة أشهر، تظاهرات وفعاليات منددة بالعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، وتطالب بوقف فوري لإطلاق النار وإدخال المساعدات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com