اخبار محليةالعرض في السلايدر

أمسيات ثقافية في حجة بذكرى استشهاد الإمام علي ويوم الصمود الوطني

21 سبتمبر:

نُظمت في مديريات محافظة حجة أمسيات ثقافية بذكرى استشهاد الإمام علي “عليه السلام “ويوم الصمود الوطني.

وأكد وكيل المحافظة محمد القاضي ومدير مديرية أفلح الشام احمد العرجلي ومسؤول وحدة العلماء احمد الحسني في أمسية بعزلة بني الحارث وندوة في بني أبو هادي والعبادلة حاجة الأمة في العودة إلى الله والقرآن الكريم لتعزيز الارتباط بالرسول الأعظم والتمسك بنهج آل البيت وأعلام الهدى.

واستعرضوا واقع الأمة بعد استشهاد الإمام علي عليه السلام والنكبة التي حلت بالمسلمين من ذلك اليوم وما وصلوا إليه من اذلال أمام أعداء الإسلام ودور أهل الحكمة والإيمان في تصدر المشهد العربي والإسلامي في الدفاع عن القضية الفلسطينية.

وأكدوا أهمية إحياء ذكرى استشهاد الإمام علي عليه السلام للتزود بشجاع وقيم ومبادئ وأخلاق الإمام علي وتعزيز عوامل الصمود والثبات في مواجهة العدوان.

فيما أشار وكيل المحافظة أحمد الأخفش في أمسية في وضرة ومدير مديرية مبين منصور حمزة في عزلة الأدبعة إلى أن الثقة بالله يقابلها تأييد ودعم من الله.. مستشهدين بغزوة بدر الكبرى وصمود الشعب اليمني في مواجهة قوى الاستكبار العالمي.

وأكدا أهمية التمسك بالمنهج المحمدي القويم ونهج آل البيت وأعلام الهدى والتولي الصادق للقيادة الثورية الحكيمة والتزود بهدي الله والتحرك في طاعته وتعزيز عوامل الصمود والثبات واستمرار الحشد والتعبئة نصرة للأقصى.

وتطرقا بحضور مدير المديرية عبداللطيف البكري إلى العلاقة المتينة التي تربط أهل اليمن بالنبي الخاتم صلى الله عليه وآله وسلم والإمام علي عليه السلام ودور اليمنيين في نصرة الدين الإسلامي والرسول الكريم وال البيت والدفاع عن المستضعفين والمظلومين.

وفي كحلان عفار عبرت الكلمات بحضور مدير المديرية باسم حميدان عن مستوى الوعي الذي وصل إليه أهل الإيمان والحكمة ووقوفهم الجاد والفاعل مع الشعب الفلسطيني النابع من عراقة الدين وقدم التاريخ في المعاصرة لفجر الاسلام.

وفي الأمسية استعرض عميد فرع جامعة علوم القرآن عبدالله مياح سيرة الإمام علي عليه السلام ومواقفه وبطولاته في نصرة الدين الإسلامي وشجاعته وحكمته وزهده ومكانته في الإسلام ومقارعته للكفار.

وأكد حاجة الأمة للعودة إلى عظمائها للاقتداء والتأسي بهم وخطورة التفريط بالمبادئ التي ساروا عليها في مواجهة طواغيت الأرض.

واستعرضت كلمات أمسية في خيران المحرق واخرى لفروع الزكاة والصناعة والموارد المالية في بني قيس إلى واقع الأمة بعد فاجعة استشهاد الإمام علي عليه السلام وانحرافها عن المسار السليم ودور الإمام علي عليه السلام في بناء الأمة وتعليمها وفضله في الجهاد ومقارعة أهل الشرك وإرساء قواعد الدولة الإسلامية.

وأشارت إلى أن الأمة انحرفت عن مسارها وخسرت باستشهاد الإمام علي عليه السلام أحد أعظم الشخصيات في التاريخ الإسلامي ومشعل الدين ومنبع العلم والشجاعة والبسالة من جعل دين الحق نصب عينيه عليه السلام.

فيما استعرض مسؤول التعبئة بمديرية شري صالح القدمي والناشط الثقافي خالد قارية في الجبر الأعلى في المفتاح فضائل الإمام علي عليه السلام ومناقبه وعلمه وزهده وورعه وتقواه وجهاده ونصرته للرسول الأعظم والاسلام في كل المواقف و الغزوات.

وأشارا إلى أن الإمام علي عليه السلام كان باب مدينة العلم وأهم رموز الاسلام التي يجب الاقتداء به واستلهام الدروس والعبر من سيرته الإيمانية والجهادية وتجسيد كل فضائله في الواقع العملي.

تخللت الأمسيات بحضور مديري المديريات وفروع المكاتب التنفيذية وأعضاء المجالس المحلية والشخصيات الاجتماعية ومسئولو التعبئة قصائد شعرية وفقرات معبرة عن المناسبة.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com