اخبار محليةسياسة

الحباري نطالب بسرعة إغاثة اليمنيين وفتح المجال لاستيراد المواد الغذائية الأساسية والأدوية بجميع أنواعها والمشتقات النفطية

21 سبتمبر :

أكد عضو مجلس الشورى رجل الأعمال يحيى علي الحباري في افتتاح ندوة أقيمت اليوم بصنعاء تحت شعار ” ارفعوا الحظر الجوي والبري والبحري عن اليمنيين ” أن اليمن تواجه هجمة شرسة وظالمة من قبل العدوان السعودي تقتل الطفل والمرأة والمسن وتسفك دماء الأبرياء وتدمر المنازل في كل المحافظات اليمنية وتدمر البنى التحتية والإنسان اليمني, وقال ” إن هذا الشعب اليمني الكريم بات منكوبا بسب الضربات الجوية الظالمة من آل سعود ومن تحالف معهم, فحتى المقابر دمرت حيث قصف طيران العدوان السعودي أمس ضريح السيد بدر الدين الحوثي.

وتساءل الحباري ” ما هذه الهستيريا وهذا الجنون, فقد دمروا صوامع الغلال في عدن والتي كان فيها مخزون استراتيجي من القمح والدقيق ودمروا مصانع الألبان في الحديدة, كما دمروا مطاراتنا وموانئنا وطرقنا الرئيسة بين المدن, واستهدفوا القاطرات التي تقوم بنقل المواد الغذائية من الموانئ إلى المواطنين.

 ورفض الحباري تسخير المال المدنس لآل سعود لأن يكون دمارا على الشعب اليمني وسفك دماء أبنائه الأبرياء.

وناشد دول العالم والأمم المتحدة ومنظمات المجتمع المدني أن لا يقفوا متفرجين على هذا الدمار, وطالب بسرعة إغاثة اليمنيين وفتح المجال لاستيراد المواد الغذائية الأساسية والأدوية بجميع أنواعها والمشتقات النفطية, وإنقاذ اليمن من هذا العدوان السعودي الغاشم.

ولفت إلى أنه لا يوجد لدى اليمن محطات كهرباء كبيرة لتوليد الطاقة بل يعتمد على المولدات, ودعا إلى توفير مادة الديزل باعتبار أن مقومات الحياة في اليمن انهارت, وقال ” الديزل معدوم والبنزين معدوم أيضا, لأن دول تحالف العدوان على اليمن تمنع السفن من الوصول إلى الموانئ اليمنية”.

 وحذر الحباري من حدوث كارثة بيئية جراء المواد السامة الناجمة عن صواريخ الغارات العدوانية التي يقوم بها طيران العدوان السعودي وحلفائه.

واعتبر أن قرار مجلس الأمن الأخير بشأن اليمن كان ظالما وضد الشعب اليمني, وقال ” أنا استغرب من هذا المجلس عندما يقوم بحظر الأسلحة إلى اليمن في الوقت الذي تقوم فيه السعودية وأمريكا بتزويد تنظيم القاعدة بالأسلحة “

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق