اخبار محليةسياسة

إعضاء في السلطة القضائية يؤكدون أن انتهاك السيادة يعد جريمة حرب

صنعاء
أكد إعضاء السلطة القضائية اليمنية واعوانها أن انتهاك السيادة الوطنية وقتل الأبرياء والحصار الخانق وتدمير البنية التحتية ونهب الثروات الحدودية والتدخل في الاستقلال السياسي يعد جرائم حرب وعدوان وجرائم أبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية طبقاً لأحكام المادة (2/4) وما بعدها من ميثاق الأمم المتحدة ومذكرته التفسيرية وقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم (3314) المؤرخ14/12/1974م والمادة (2/5) من القانون الأساسي لمحكمة الجنايات الدولية وكذا اتفاقيات القانون الدولي الإنساني الأربع لعام 1949م بشأن جرائم الحرب ويخالف ميثاق جامعة الدول العربية….
جاء ذلك في وقفة احتجاجية نظمها عدداً من إعضاء السلطة القضائية اليمنية واعوانها اليوم بصنعاء حيث ندد اعضاء السلطة القضائية ما اسموه العدوان البربري الغاشم الذي تتعرض له اليمن من تحالف الشر والإجرام بزعامة المملكة العربية السعودية لمخالفته للشرائع السماوية والتشريعات الأرضية…
ودعا اعضاء السلطة القضائية واعوانها أبناء اليمن بكل فصائلهم وإشرابهم لرفض التدخل الخارجي في شؤوننا الداخلية ورص الصفوف لتوحيد القول والفعل لحل الأزمة الداخلية داخلياً بالحوار الجاد الصادق والبناء وملء الفرغ السياسي بشكل عاجل كوسيلة ناجعة لمواجهة العدوان بكافة أشكاله والاستعداد للدفاع عن الوطن أرضاً وإنساناً.
كما دعا إعضاء السلطة القضائية اليمنية واعوانها الجمعية العمومية للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي وأحرار العالم للقيام بمسؤولياتهم التاريخية لوقف العدوان والتحرر من قوى الهيمنة والاستكبار.
واعتبرإعضاء السلطة القضائيةما تقوم به دول التحالف الغاشم تحت مسمى الضربات الاستباقية وفرض الحصار البري والبحري والجوي على أبناء الوطن بذريعة حماية الأمن القومي السعودي والخليجي أو العربي والدولي جرائم ضد السلام وأمن الإنسانية طبقاً لما نصت عليه المبادئ الأساسية من مبادئ نورمبرغ وقرار لجنة القانون الدولي الصادر في 28/7/1945م.وجميعها جرائم لا تسقط بالتقادم طبقاً لاتفاقية عدم تقادم جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية واستمرارها يهدد الأمن والسلم العالمي

–سامي عبدان

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق