21 سبتمبراخبار دولية وعربيةالعرض في السلايدر

المقاومة اللبنانية تمطر تجمعات جنود العدو بالنيران.. وتزف ثلاثة من شهدائها

أكّدت المقاومة الإسلامية في لبنان – حزب الله، تحقيق إصابات مباشرة بعد استهدافها تجمّعاً لجنود العدو الصهيوني في محيط موقع “جل العلام”.

وقالت المقاومة في بيان لها اليوم الخميس: إنّ مجاهديها استهدفوا موقع “بياض بليدا” بالأسلحة المناسبة، وحققوا فيه ‏إصابات مباشرة، كما استهدفوا تجمعاً لجنود العدو الصهيوني في محيط ثكنة “متات” وحققوا إصابات مباشرة أيضاً.

واستهدفت المقاومة أيضاً ثكنة “زرعيت”، وموقع “الجرداح”، وتجمعاً لجنود العدو في حرج شتولا محققةً إصابات مباشرة.

من جهتها، أفادت وسائل إعلام العدو الصهيوني، بأن صاروخاً مضاداً للدروع أطلق من جنوب لبنان وأصاب سيارة في متات بالجليل الأعلى، ما أسفر عن مقتل صهيوني.

وزفت المقاومة الإسلامية في لبنان، في بيان لها، الشهداء المجاهدين عماد محمد الرشعيني، وحاتم علي جعفر من مدينة الهرمل في البقاع، واللذين ارتقيا أثناء قيامهما بواجبهما الجهادي على طريق القدس.

كما زفت المقاومة في بيان آخر الشهيد المجاهد مصطفى علي درويش من بلدة المجادل جنوبي لبنان، والذي ارتقى شهيداً على طريق القدس.

وصباح اليوم، أكدت المقاومة اللبنانية أنّ مجاهديها استهدفوا موقع “معيان باروخ” بالأسلحة المناسبة، وتمت إصابته إصابة ‏مباشرة.

وكانت وسائل إعلام العدو قد ذكرت أنّ “جيش” الإحتلال تحقَّق إذا كان صاروخ مضاد للدروع قد أطلق في اتجاه هذا الموقع.

واستهدفت المقاومة أيضاً موقع المرج وحرج راميم (قرية هونين اللبنانية المحتلة) ‏بالأسلحة المناسبة، مشيرة إلى تحقيقها إصابات مباشرة.

وتواصل المقاومة استهداف مواقع تابعة للعدو الصهيوني عند الحدود اللبنانية – الفلسطينية بالصواريخ والأسلحة، محققة إصابات مباشرة أيضاً.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com