اخبار محليةالعرض في السلايدر

مؤتمر صحفي لاتحاد نقابات عمّال اليمن حول قضية رواتب موظفي الدولة

21 سبتمبر:

نظم الاتحاد العام لنقابات عمال اليمن اليوم بصنعاء، مؤتمرا صحفيا حول قضية رواتب موظفي ومتقاعدي الدولة المنقطعة منذ خمسة أعوام.

وخلال المؤتمر الذي حضره رئيس اتحاد نقابات العمال علي بامحيسون، أشاد أمين عام الإتحاد عبدالكريم العطنة، بقرار القيادة في صنعاء بشأن منع الحكومة المتحالفة مع قوى العدوان من تصدير النفط نظراً لعدم تخصيص إيراداته لصالح موظفي ومتقاعدي الجمهورية اليمنية.

وأشار إلى أنه ومنذ بدء العدوان قامت القيادة في صنعاء بصرف رواتب الموظفين والعمال في كافة المحافظات بما فيها المحتلة، إلا أنه ومنذ نقل وظائف البنك المركزي إلى عدن، تنصلت حكومة المرتزقة المتحالفة مع العدوان عن التزاماتها ورفضت صرف مرتبات موظفي الدولة في المناطق الحرة منذ سبتمبر 2016م.

وأكد العطنة، أن تحالف العدوان وأدواته وقفوا حجر عثرة أمام جهود الاتحاد العام لنقابات عمال اليمن لعودة صرف رواتب موظفي ومتقاعدي الدولة مستخدماً سياسة التجويع ورقة ضغط على أحرار الشعب اليمني.

وأوضح أمين عام اتحاد عمّال اليمن، أن الأمم المتحدة تخلت عن دورها أيضاً في دعم جهود الاتحاد لإعادة صرف المرتبات .. داعياً كافة الأطر النقابية العمالية إلى مواجهة العدو الخارجي الذي يواصل قطع الرواتب والابتعاد عن التعصب الأعمى.

كما دعا إلى عدم القبول بأي هدنة أو تهدئة جديدة مالم ترتبط بصرف المرتبات.

وفي المؤتمر الذي حضره عدد من ممثلي وسائل الإعلام المحلية والأجنبية، ثمن رئيس دائرة العلاقات والإعلام بالاتحاد يحيى الطبيب، دور وسائل الإعلام الوطنية في نقل معاناة الشعب اليمني في شمال اليمن وجنوبه وشرقه وغربه.

وأشار إلى أهمية المؤتمر الصحفي لإطلاع الرأي العام على قضية الراتب الذي التزمت به ما تسمى حكومة المرتزقة عقب قيامها بنقل وظائف البنك المركزي إلى عدن.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com