اخبار محليةالعرض في السلايدر

هيئة الأراضي والمساحة تٌحيي اليوم الوطني للصمود في وجه العدوان

21 سبتمبر:

أحيت الهيئة العامة للأراضي والمساحة والتخطيط العمراني، اليوم، الذكرى الثامنة للصمود الوطني في وجه العدوان.

وفي الفعالية الخطابية، أكد رئيس الهيئة العامة للأراضي، الدكتور هاشم الشامي، أهمية إحياء اليوم الوطني للصمود لتذكير العالم بما يتعرض له الشعب اليمني من جرائم إبادة جماعية وحصار اقتصادي.

وأشار إلى أهمية استمرار الصمود والثبات والاستبسال في العام التاسع في مواجهة العدوان وأدواته وإعادة البناء والنهوض بالاقتصاد الوطني.

ولفت إلى أن الشعب اليمني تمكن بصبره وتضحياته على مدى ثمان سنوات من تغيير معادلات المواجهة وقلب الطاولة على تحالف العدوان وقوى الاستكبار العالمي.

وذكر رئيس الهيئة العامة للأراضي، أن تحالف العدوان استهدف كل مقدرات البلد ذات الطابع الخدمي والاقتصادي والجامعات والمعاهد والمجمعات الحكومية ومحطات الكهرباء والاتصالات وكل مقومات الحياة في محاولة منه لتركيع الشعب اليمني.

وأشاد بما سطره ويسطره أبطال الجيش من ملاحم بطولية في مختلف الجبهات وما حققه من إنجازات في مجال التصنيع العسكري، مؤكدا أن استمرار الصمود والثبات كفيل بتحقيق النصر وطرد الغزاة والمحتلين من كل شبر من أرض اليمن.

فيما أشار الناشط عبد الصمد المرتضى، في كلمة الفعالية، إلى أن الشعب اليمني يدخل العام التاسع للصمود في وجه العدوان متوكلا على الله وواثقا بنصره.

ولفت إلى أن دول تحالف العدوان تعاني من التخبط والانهيار بالرغم مما تملكه من ترسانة أسلحة وإمكانات مالية واقتصادية بفضل صمود واستبسال اليمنيين.

تخللت الفعالية، التي حضرتها قيادة وكوادر الهيئة العامة للأراضي، قصيدة للشاعر سامي عبيد، وفقرات انشادية عبّرت عن المناسبة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com