اخبار دولية وعربية

الرئيس الصومالي يتعهد بإجراء الانتخابات المقبلة وفق نظام الاقتراع العام

تعهد الرئيس الصومالي حسن شيخ محمود، بإجراء الانتخابات العامة المقبلة وفق نظام الاقتراع العام بدلا من نظام الاقتراع غير المباشر المعتمد منذ عقود والذي أغرق البلاد في أزمات عديدة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية اليوم الأربعاء، عن الرئيس محمود في كلمة ألقاها في القصر الرئاسي في مقديشو خلال اجتماع مع برلمانيين، قوله: إن “الانتخابات المقبلة إن شاء الله، ستجري وفق قاعدة رجل واحد- صوت واحد على أساس نظام حزبي سياسي”.. مشيرا إلى أن “منصات الأحزاب ستكون السوق الذي ستباع فيه الأفكار السياسية”.

وشدد على “وجوب التخلي عن النظام القديم القائم على العشيرة والتطلع إلى المستقبل”.. مضيفا: “بإمكاني أن أرى مستقبلا مشرقا لهذا البلد”.

ويشار إلى أنه منذ أكثر من 50 عاما لم تشهد الدولة المضطربة الواقعة في القرن الأفريقي انتخابات وفق نظام “رجل واحد، صوت واحد”.

ويتبع النظام الانتخابي المعتمد في الصومال في الواقع، نموذجا معقدا يرتكز لمبدأ الاقتراع غير المباشر ويعود فيه للمجالس التشريعية في الولايات ولمندوبي العشائر أن يختاروا أعضاء البرلمان الاتحادي الذين يختارون بدورهم رئيس البلاد.

ولطالما ارتكز النظام السياسي في الصومال على دعامة أساسية هي اتفاق العشائر بين بعضها البعض على تقاسم السلطة والمناصب الأساسية في البلاد.

الجدير ذكره أنه من المقرر إجراء الانتخابات العامة المقبلة في مايو 2026

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com