اخبار دولية وعربية

مجلس النواب الأردني يصوت على طرد السفير الصهيوني من عمّان

طالب مجلس النواب الأردني اليوم الأربعاء، الحكومة الأردنية، بطرد السفير الصهيوني من عمّان، بعد أن استخدم مايسمى بوزير مالية العدو الصهيوني المتطرف بتسلئيل سموتريتش، خريطة للكيان الصهيوني تضم حدود الأردن والأراضي الفلسطينية المحتلة.

وقالت وسائل إعلام اردنية أن مجلس النواب صوت بأغلبية ساحقة على الطلب من الحكومة طرد السفير الصهيوني من الأردن.

وقال رئيس مجلس النواب، أحمد الصفدي، خلال جلسة للمجلس، “إننا في مجلس النواب نطالب الحكومة بإجراءات فاعلة ومؤثرة تجاه استخدام وزير مالية حكومة الاحتلال خريطة ما يُسمى “إسرائيل” تضم حدود المملكة الأردنية الهاشمية والأراضي الفلسطينية المحتلة”.

واعتبر الصفدي أن “هذا أمر لا يمكن السكوت عنه، ويشكل خرقاً” لمعاهدة السلام بين الأردن و”إسرائيل” الموقعة عام 1994، وللأعراف الدولية.

وتحدث وزير المالية الصهيوني بتسلئيل سموتريتش من فوق منصة في باريس تحمل خريطة للكيان تضم حدود المملكة والأراضي الفلسطينية المحتلة، وقال: “لا يوجد تاريخ أو ثقافة فلسطينية ولا يوجد شيء اسمه الشعب الفلسطيني”.

وشهدت جلسة مجلس النواب الأردني صباح اليوم “غضبا” على تصريحات وزير المالية الصهيوني، وعبروا عن “رفضهم وإدانتهم لمثل هذه التصريحات التي تعبر عن فكر ومضمون الصهيونية المتطرف”.

وتحولت جلسة مجلس النواب من جلسة تشريعية إلى جلسة نقاش عام عبر فيها النواب عن مواقفهم حيال تصريحات الوزير الصهيوني.

وطالبت لجنة الشؤون الخارجية النيابية الأردنية، بإعادة النظر باتفاقية السلام الموقعة بين الأردن والكيان الصهيوني.

وأدانت اللجنة استخدام الوزير الصهيوني، خريطة للكيان الصهيوني تضم حدود المملكة الأردنية وفلسطين المحتلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com