اخبار محليةسياسة

وفد حكومة هادي ينقلب على خطة الأمم المتحدة ويعلن الإنسحاب من مشاورات الكويت

21 سبتمبر .
أعلن وزير خارجية المرتزقة عبد الملك المخلافي موقف مفاجئ ، اليوم الجمعة ، بعد لقاء جمع الفار هادي ، مع ملك السعودية بالرياض.
وأعتبر مراقبون للشأن اليمني ، إن تصريحات المخلافي حول مواصلة الحرب على اليمن ، تعد إنسحاب من المشاروات الجارية في الكويت .

وقال المخلافي ،أن السعودية أكدت استمرار “عاصفة الحزم” حتى تعود السلطة في اليمن إلى الشرعية حد قوله .
.
وأعلن المخلافي رفض وفد حكومة هادي خارطة الطريق الذي قدمها المبعوث الأممي لليمن اسماعيل ولد شيخ ، موجها اتهامات لـ ولد شيخ بعدم الألتزام تنفيذ القرار الأممي “221” ، وانسحاب الحوثيين وصالح من المدن، وتسليم السلاح.
وقال المخلافي : إن خريطة الطريق التي عرضها ولد الشيخ استبقت نتائج المشاورات ولم يجر نقاشها مع وفد الحكومة، خصوصا أن بعض بنود هذه الخريطة كانت قد طرحت في وقت سابق ورفضتها الحكومة.
وانتقد وزير الخارجية المرتزقه عدم إيلاء المجتمع الدولي اهتمامًا لوجهة نظر الحكومة بإيجاد مرحلة لبناء الثقة تسبق الوصول إلى نتائج في مشاورات السلام الجارية في الكويت.
وكان وفد الحوثي وصالح نجح في مشاورات الكويت بتسويق أفكاره ، بشكل جيد لدى الأمم المتحدة ، ودول خارجية أخرى ما جلعه يحظى بكثير من الدعم من طرف هذه الدول والأمم المتحدة ، بينما ظل وفد حكومة هادي ، رهينة القرار السعودي ، ما جلعه يفشل بتقديم رؤيته للحل السياسي ياليمن .

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق