منوعات

إذا كنت من مرضى السكري… هذه هي شروط الصيام والإفطار في رمضان!

21 سبتمبر .

فيما لا ينصح الأطباء مريض السكري بالصيام، خصوصاً إذا كان معتمداً على الأنسولين، تصر نسبة كبيرة من المرضى على الصيام، مما دعا إلى التركيز على اهمية استشارة المريض طبيبه قبل الصيام والتنسيق معه لاتباع طرق الصيام بشكل صحي يحميه من المضاعفات التي يمكن التعرض لها كمريض سكري نتيجة صيامه، في مؤتمر نظمته شركة “سانوفي” لإطلاق حملة التوعية “معك سكري وحابب برمضان تصوم، استشر طبيبك للصحة تدوم”.

وقد شدد رئيس الجمعية اللبنانية لأمراض الغدد الصم والسكري والدهنيات منذر صالح على أهمية توعية مرضى السكري بطرق إدارة مرضهم خلال شهر رمضان المبارك لاعتبارها تشكل تحدياً كبيراً لهم وللأطباء في الوقت نفسه. وأضاف د. صالح: “تحصل تغييرات في عملية الأيض خلال الصيام تؤدي إلى مضاعفات حادة لدى مريض السكري مما يستدعي المراقبة المشددة لحمايته من انخفاض معدل السكر في الدم أو ارتفاعه ومن جفاف السوائل في جسمه، خصوصاً مع حلول شهر رمضان في فصل الصيف، وارتفاع الحموضة الكيتونية. لهذا على الأطباء أن يكونوا في غاية الحرص عند تقديم الإرشادات لمرضاهم، لأن ساعات الصيام تكون أطول ويجب على المريض التخطيط لوجباته الغذائية وممارسة الرياضة وكسر الصوم عند الحاجة حفاظاً على صحته وسلامته. ويكمن سر الحفاظ على سلامة مريض السكري بالاعتدال وتجنب تناول كميات زائدة من الطعام عند الإفطار”.

كما شدد د. صالح على أهمية كسر الصيام في حال انخفاض معدل السكر في الدم إلى ما دون الـ 70 ملغ/دل. ويجب على المرضى الذين يعانون السكري من الفئة الأولى ويعتمدون على الانسولين، أن يفطروا إذا ارتفعت نسبة السكر في الدم إلى أكثر من 250 ملغ/دل.

ويزيد خطر المضاعفات على مريض السكري خلال الصيام لأن  النمط الغذائي الذي يتبعه يختلف تماماً في شهر رمضان. فالصيام ونقص الغذاء والسوائل خلال النهار ومن ثم تناول وجبة دسمة في المساء، تساهم في زيادة تعرّضه إلى مشاكل صحية تشكل خطراً عليه مع الاضطرابات الكبرى في النظام  الغذائي والروتين اليومي. من هنا أهمية استشارة الطبيب بهدف تحديد النمط الغذائي الذي يناسب حالة كل مريض واحتياجاته.

وتجدر الإشارة إلى أن شركة “سانوفي” كانت اجرت دراسة حول “علم الأوبئة الخاصة بمرض السكري أثناء رمضان”، تبين فيها أن خطر انخفاض معدل السكر في الدم ارتفع 4,7 أضعاف لمرضى السكري من الفئة الأولى وبنسبة 7,5أضعاف لدى مرضى السكري من النوع الثاني. هذا وأوضح د.صالح أن بعض مرضى السكري قد لا يسمح لهم ابداً بالصيام، فيما قد يسمح للبعض الآخر ضمن شروط معينة ومراقبة مشددة لتجنب المضاعفات، سواء في الصيام أو في وقت الإفطار بتناول وجبة كبيرة يرتفع فيها معدل السكر عالياً لارتفاع نسبة النشويات فيها. كما اشار إلى أن مريض السكري يعتبر اصلاً أكثر عرضة لتصلب الشرايين ويزيد الخطر إلى حد كبير إذا كان يأكل بشكل خاطئ.

ونصح د. صالح بتجنب الأطعمة الغنية بالدهون والكربوهيدرات، خصوصاً في موعد الإفطار وهي:

  • الفاكهة المجففة
  • الكعك المحلّى
  • الطحين
  • المربيات
  • المعلّبات
  • الخبز ومشتقاته
  • البطاطا ومشتقاتها

نصيحة: من الأفضل تناول الاطعمة التي تحتوي على النشويات المركبة البطيئة الهضم خلال وجبة السحور في وقت متأخر قبل الصيام بسبب طول عملية الهضم والامتصاص عند تناولها.

أي أطعمة هي الأفضل؟

من جهتها تحدثت اختصاصية التغذية د. رنده فهد مشيرةً إلى أن ساعات الصيام هي حوالى 18 ساعة. لذلك من المهم تحديد الاختيارات المناسبة لاحتياجات الجسم من الطاقة تجنباً للمشاكل، خصوصاً لمريض السكري. وأوضحت أن وجبة السحور يجب أن تتضمن النشويات والاطعمة الغنية بالألياف البطيئة الهضم، إضافةً إلى اطعمة أخرى كالحبوب الكاملة والخبز والعدس والمعكرونة والحليب والرز المسلوق والبطاطا والنخالة والقمح الكامل والبذور والخضر والفاكهة. وفي حال اختيار الغذاء بعناية، يمكن أن يتجنب المريض التعب والمضاعفات الخطيرة كالجفاف.

نصيحة: ينصح مرضى السكري بالتركيز على شرب الماء لتعويض نقص السوائل في الجسم وعدم الإفراط في تناول أطعمة معينة ومشروبات تسبب الجفاف كالمشروبات الغازية التي تحتوي على الكافيين والشاي والقهوة

أيضاً تنصح د.فهد مريض السكري بتجنب الاطعمة المصنّعة وتلك الغنية بالدهون من سكر وطحين أبيض وكعك محلّى وبسكويت وشوكولا وحلويات… على أن يبدأ الإفطار بالتمر لتنشيط الطاقة إلى جانب العصائر.

السكري في حقائق

السكري هو من الأمراض غير المعدية الأكثر شيوعاً في العالم.

يصيب الجسم عندما لا ينتج نسبة كافية من الأنسولين أو عندما لا يستخدم الجسم الانسولين بفاعلية.

مع مرور الوقت يؤدي عدم انضباط معدلات السكر في الدم إلى تلف الانسجة، مما يؤدي إلى مضاعفات ناتجة من المرض.

يتعرض مريض السكري غالباً إلى تفاوت معدلات السكر في الدم كالانخفاض أو الارتفاع المفاجئ، مما يؤدي إلى أعراض تهدد الحياة كفقدان البصر والفشل الكلوي وأمراض القلب والسكتة الدماغية. ومن الاعراض التي يمكن التعرض لها ايضاً، التبول المتكرر والعطش والجوع المستمر وانخفاض الوزن والتعب.

تموت نسبة 70 أو 80 في المئة من مرضى السكري بسبب أمراض القلب والاوعية الدموية

الوسوم

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق