اخبار محليةسياسة

مؤسسة البيت القانوني تطالب بضم الأمم المتحدة لقائمة العار العالمي .

صنعاء – 21 سبتمبر .

طالبت مؤسسة البيت القانوني بضم الأمم المتحدة لقائمة العار العالمي .
وقالت البيت القانوني في بيان صدر عنها الخميس 9 يونيو 2016م : كل ما يصدر من الأمم المتحدة ومجلس الأمن هو لتحقيق مصالح تلك الدول مالكة القرار وخاصة أمريكا والدول التابعة لها وعلى حساب الدول الضعيفة ودماء الأبرياء في العالم وخاصة العربي والإسلامي”.
وطالب المجتمع الدولي وشعوب العالم الحرة أن تضع الأمم المتحدة وأمينها العام في قائمة العار العالمي ليس لأنها شطبت النظام السعودي وحلفاؤه من قائمة العار لاستهدافهم وقتلهم أطفال اليمن، أو لمشاركتها في تدمير سوريا وليبيا والعراق واحتلال فلسطين ودعم الإرهاب وغيرها من الأفعال التي أصبحت عار على كل مواطن في هذا العالم، بل لأنها أصبحت عار بكل معنى الكلمة ولم يعد لوجودها أي مبرر.
وأضاف البيان ” إن المؤسسة وإذ تنتصر لأطفال اليمن ولكل ضحايا العدوان السعودي وحلفاؤه فإنها تعلن أن الأمم المتحدة تحتل المرتبة الأولى في قائمة العار العالمي يليها مجلس الأمن الدولي “.
وأكد البيان أن البيت القانوني سيعمل جاهدا على تعميم هذه القائمة لتصبح معتمدة دوليا بين شرفاء وأحرار العالم .. داعيا إلى التفاعل مع هذه القائمة لتؤكد للعالم أن المال السعودي الذي أصبح نافذا في القرارات الدولية وأروقة الأمم المتحدة وهيئاتها لا مجال لوجوده في الضمير العالمي الحي.
وعبر البيان عن أمله في أن يتحرك المجتمع الدولي للوقوف إلى جانب الشعب اليمني لإيقاف العدوان ورفع الحصار ومواجهة الإرهاب ومتابعة قتلة الأطفال والأبرياء للتحقيق ومحاكمتهم دوليا

مقالات ذات صلة