اخبار محليةسياسةمقالات

المال السعودي ” أسكت العالم “

بقلم/عبدالله الدومري

بعد أن خرج عن قلقة وقام بأدراج السعودية في القائمة السوداء   للدول والجماعات المسلحة التي تنتهك حقوق الأطفال في النزاعات والحروب ،  تم إدراج السعودية على القائمة السوداء للأمم المتحدة بسبب إنتهاكات ضد الأطفال وقصف ومهاجمة المدارس والمستشفيات .
هذا القرار أشعل غضب السعودية وخرج الناطق بأسم العدوان ليدلي دلوةً حيث قال إن الأمم المتحدة شريكة للعدوان في جرائمها باليمن وهي أحدى من شرعنت قتل الأطفال والنساء في اليمن وإن بلاده قدمت أموالاً طائلة للأمم المتحدة، لم تفهم قوى العدوان بقيادة السعودية أن الأموال التي أشترت بها كل من تحالف وتواطأ وسكت عن جرائمهم التي يرتكبوها بحق الشعب اليمني أنهم سيستخدمونها ضد السعودية ومن تحالف معها .
وبكل سهولة وكأن شيئاً لم يكن تقوم الأمم المتحدة بحذف السعودية من القائمة السوداء؟ وأطفالنا ونسائنا ومنازلنا المدمرة ومستشفياتنا التي قصفوها ومطاراتنا وموانئنا ووو…الخ لا تمتلك أدلة عن من ارتكبها ! يعني بان كي مون يريد أن يقول لنا أنتم قتلتم أطفالكم ونسائكم ودمرتم مطاراتكم وموانئكم ومنازلكم ومدارسكم، أنتم من حاصرتم أنفسكم !  أي عاقل يستوعب هذا ، مال لهؤلاء القوم لا يعقلون.
يا بان كي مون إلا تعلم بأن العديد من المنظمات الدولية قد أصدرت مئات التقارير والأدلة  التي تثبت إستخدام قوى العدوان الأسلحة العنقودية المحرمة دولياً ضد المدنيين من الأطفال والنساء وأنها أعتبرت ذلك جرائم حرب وأبادة ، يا بان كي مون إلا تعلم أن منظمتك نفسها أصدرت تقرير بإستخدام تحالف العدوان أسلحة محرمة دولياً ، يا بان كي مون إلا تعلم بأن العديد من المنظمات الدولية حملت أمريكا المسؤولية بجانب السعودية لأنها تقوم بتزويد قوى العدوان بالأسلحة المحرمة دولياً لتستخدمها في العدوان على اليمن.
نحن ومنذ أن أعلنت منظمة الأمم المتحدة إدراج السعودية في القائمة السوداء،  كنا نعرف بأن هذا الأجراء هو من أجل أن ترفع وتزيد السعودية بالمال لهذة المنظمة التي قبضت ولا زالت تقبض ملايين من الدولارات من قوى العدوان بقيادة السعودية من أجل السكوت على جرائم العدوان السعوأمريكي التي ترتكبها في اليمن، كيف لنا أن نصدقك يا بان كي مون وأنت نفسك من جعل السعودية رئيس مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة .
يا بان كي مون لا تتعب نفسك بالقلق بعد الان لأننا نعلم أنك أنت ومنظمتك شركاء في العدوان على اليمن شركاء في قتل الأطفال والنساء، نحن نعلم أنك ومنظمتك أداة من أدوات امريكا واسرائيل لشرعنة وتغطية احتلالهم للشعوب وقتل أبنائهم ونهب ثرواتهم  .

حفظ الله اليمن وأهله.
والنصر حليفنا بإذن الله.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com