اخبار محلية

في ظل إعلان وقف النار أكثر من 160 غارة للعدوان في أسبوع تخلف عشرات الشهداء و الجرحى

21 سبتمبر / متابعات

أكثر من 160 غارة في أسبوع واحد خلفت قرابة 30 شهيدا وعشرات الجرحى، كل هذا في ظل حديث الأمم المتحدة عن وقف إطلاق النار، أرقام تعكس طبيعة العدوان ومستقبل الأيام القادمة.

حصيلة أسبوع من غارات العدوان السعودي الأمريكي على اليمن تزامنت مع انعقاد المفاوضات في الكويت كافٍ لإثبات سوء نية الطرف الآخر في تعزيز فرص السلام، بل وضرب بالمواثيق عرض الحائط.

162 غارة توزعت على 9 محافظات نال النصيب الأوفر منها محافظة عمران بـ43 غارة، يليها مارب الحضارة ومنطقة نهم  بـ41 غارة.

كما شن طيران العدوان 22 على محافظة الجوف و14 غارة على محافظة تعز، فيما شن 12 غارة على محافظة الحديدة، واستهدف محافظة صعدة بـ11 غارة، يليها حجة بـ3 غارات وغارتين على صنعاء.

وكنتاج طبيعي لهمجية طيران العدوان سقط العديد من الشهداء، حيث بلغ إجمالي عدد الشهداء 27 شهيدا توزعوا على محافظات مارب وعمران وصعدة.

لجان التهدئة المحلية المسؤولة عن تثبيت وقف إطلاق النار هي الأخرى نالها قسط من الغارات، ففي الجوف تم استهداف منزل حسين علوي عضو لجنة وقف إطلاق النار، بالإضافة إلى استهداف أعضاء اللجنة في منطقة العضبة بمديرية المتون بـ3 غارات؛ وفي مارب تم استهداف أعضاء اللجنة بغارتين.

و ما يثير الاهتمام أنَّ معظم الغارات تركزت على محافظة عمران التي تبعد كليا عن مناطق الاشتباكات، عدا عن استهداف الغارات مؤسسات خدمية ومنشآت صحية وطرقات ومنازل مواطنين.

/ حسين فايع

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق