اخبار محليةالعرض في السلايدر

صنعاء.. تخرج الدورة الـ39 في إدارة القوى البشرية على مستوى الكتائب

21 سبتمبر:

أًقيم بصنعاء اليوم حفل تخرج الدورة 39 في مجال إدارة القوى البشرية على مستوى الكتائب، من مدرسة الشؤون الإدارية والمالية، دفعة “وإن عدتم عدنا”.

وفي حفل التخرج أشار رئيس هيئة القوى البشرية اللواء عبدالله البزاغي إلى ما توليه قيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان العامة من اهتمام بالتدريب والتأهيل، خاصة في ظل الظروف الاستثنائية التي يمر بها الوطن وتستدعي استمرار تطوير القدرات الدفاعية وتعزيز الجاهزية القتالية، لتظل القوات المسلحة اليمنية على أتم الاستعداد للرد على أية اعتداءات من قوى العدوان والمرتزقة وإفشال مؤامراتهم الماكرة.

وقال ” نحن ملتزمون بالهدنة العسكرية والإنسانية رغم الخروقات اليومية التي يرتكبها العدوان ومرتزقته، وفي نفس الوقت جاهزون للدفاع عن وطننا وشعبنا اليمني”.

وحث اللواء البزاغي الخريجين على ترجمة ما تلقوه من علوم عسكرية وما اكتسبوه من خبرات إدارية، على الواقع العملي.

وأشاد بدور اللجنة العسكرية الوطنية في مشاورات الأردن، وما جسدته من حرص مسؤول باتجاه فتح الطرق وتخفيف معاناة المواطنين التي تسبب بها العدوان وعصابات الارتزاق.

بدوره أثنى، كبير المعلمين في مدرسة الشؤون الإدارية والمالية المقدم علي الجائفي، على اهتمام وحرص منتسبي الدفعة الـ 39 التي تحتفي بتخرجها اليوم، في تحصيل العلوم العسكرية واكتساب المهارات والخبرات الإدارية اللازمة.

وأوضح أن هذه الدفعة المتخرجة سيكون لها الأثر الإيجابي في تطوير الأداء الإداري على مستوى الكتائب في القوات المسلحة.

من جانبهم جدد الخريجون العهد والولاء لله والوطن والشعب والقيادة الثورية والسياسية والعسكرية العليا في الوفاء بواجباتهم الوطنية المقدسة، حراساً أمناء ومدافعين عن وطنهم وأبناء شعبهم.

وأكدوا أنهم سيعملون بكل إخلاص وتفان في تطبيق ما تلقوه من علوم ومعارف وخبرات خلال الدورة على الواقع وفي ميادين العمل الإداري والجهادي.

 

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق