مقالات

حاء سين ياء نون .. حسين العصر…كتب / محمد الصفي الشامي

تحرك الشهيد القائد حسين بدرالدين الحوثي “رضوان الله عليه” من منطلق المسؤولية أمام الله، ‘لينهض’ بنا من ‘واقعنا’ ، ويضع الحلول المناسبة من هدي القرآن ، بعد قراءته وتأمله وادراكه للواقع ، مؤمناً بأن الإنسان ما إن كان مع الله بروح جسورة وثابة فبإمكانه أن يحفر جبل صوان بإبرة ، وفعلاً أثمر وأزهر إيمانه العميق منهجا وأمة وهدى ونورا يوازي عظمة صموده في جرف سلمان، أعلى قمم مران .
 
بدء الخطوة الأولى نحو التحرر وبناء الروح الثورية من نظرة قرآنية، حيث كرس حياته للجهاد والعلم، ورسخ أسمى معاني الإنسانية والمبادئ والقيم ، مُقدماً دين الله كما هو، موضحاً الأفكار الخاطئة المغلوطة البعيدة كل البعد عن العقل والمنطق والمعقول، التي حاول العدو من خلالها تشويه الإسلام بغية تنفير الناس منه ، فيما أثبت أن الإسلام دين جذاب بطبيعته، وانه يصنع السلام لا الاستسلام ، ولا يقبل الهزيمة..

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق