اخبار محلية

الوفد الوطني في مفاوضات الكويت يؤكد الموقف الرافض للمناقشات قبل تنفيذ وقف إطلاق النار

21 سبتمبر / متابعات

أكد الوفد الوطني إلى مفاوضات الكويت، الموقف الوطني الرافض للدخول في نقاشات قبل تنفيذ وقف إطلاق النار.

وتحفظ الوفد الوطني خلال الجلسة الافتتاحية للمفاوضات مساء أمس، على الأجندة التي تحاول دول العدوان وعبر المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ طرحها وفرضها، منتقدا أداء المبعوث الأممي بشدة على خلفية قضيتي وقف إطلاق النار ومحاولة فرض أجندة الحوار.

وعلمت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن الوفد الوطني التقى قيادة وزارة الخارجية الكويتية وأجرى اتصالات مكثفة مع مسؤولين كويتيين بهدف تعزيز ضمانات نجاح الحوار والمشاورات التي تستضيفها دولة الكويت وتكشف حقيقة ما يدور على الأرض من خروقات يومية من قبل العدوان والمرتزقة.

كما علمت وكالة (سبأ) أن الوفد الوطني نجح في إبطال مفعول تصريحات ومواقف كان وفد الرياض قد حاول استخدامها للتأثير على أجواء اليوم الأول، وأنه منذ اللحظة الأولى التي وصل فيها الوفد مطار الكويت الدولي وما طرحه من قضايا ومواقف في الجلسة المغلقة الأولى، تمكن من الاستحواذ على أجواء اليوم الأول بحضور ولد الشيخ.

وردّ الوفد الوطني خلال الجلسة المغلقة الأولى بالمنطق والحجة على ما يحاول العدوان وأتباعه فرضه عبر المفاوضات بعد فشلهم في فرضه عسكرياً، وأن الوفد أكد أن القوى الوطنية لم تأت لتسلم سلاحها ومصيرها لأعدائها وأعداء الوطن، وأن هذه القوى حاضرة للسلام الحقيقي والتوافق بين اليمنيين.

وفيما أشاد الوفد الوطني بالجهود الكويتية، إلا أنه انتقد طريقة تعاطي وكالة الأنباء الكويتية الرسمية مع خبر وصول الوفد إلى الكويت من خلال استخدام مصطلحات أقرب للطرف الآخر وهو ما لا يمكن لدولة تمارس دور الوسيط القيام به.

وكان للحفاوة الكويتية بالوفد الوطني القادم من صنعاء والمكون من أنصار الله والمؤتمر الشعبي العام انعكاس سلبي على وفد الرياض تلاها الجلسة الافتتاحية التي حرصت فيها دولة الكويت على عدم حضور الوفود الإعلامية واكتفى التلفزيون الرسمي الكويتي بنقل وقائع الجلسة.

سبأ

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com