اخبار محلية

حشود مليونية في الفعالية العامة ” عام من الصمود في وجه العدوان” في صنعاء تذهل العالم

21 سبتمبر / متابعات

بمناسبة مرور عام على بدء العدوان السعودي الأمريكي على اليمن، خرج اليمنيون في مسيرة مليونية في العاصمة صنعاء جنوب الكلية الحربية تعبيرًا عن رفضهم لاستمرار الحرب عليهم، في صورة لم تشهد لها ساحات اليمن مثيلًا من قبل.
 
وبسبب تدفق مئات الآلاف من الميمنيين على الساحة اضطرت اللجنة المنظمة للفعاليات إلى استحداث ساحات جديدة وساحة خاصة بالنساء.
 
ورفع المشاركون الأعلام اليمنية، وردّدوا عبارات الموت لأمريكا وآل سعود و” عام في وجة العدوان صامد يايمن الإيمان” و” يا أمريكا الموت الموت ” و “يا جيشنا واللجان أنتم للعزة عنوان” و ” الشعب يريد تحرير البالاد” وغيرها من العبارات، مؤكدين صمودهم في وجه آلة القتل السعودية والأمريكية.
 
و قال رئيس المكتب السياسي لحركة أنصار الله صالح الصماد إنه “ليس أمام الشعب اليمني بعد عام من العدوان السعودي الامريكي الغاشم إلا النصر وتضحياته الكبيرة ليس لها إلا النصر وهزيمة العدوان.”
 
وأضاف ” لقد خرج أبناء اليمن اليوم في أكبر تجمع تشهده الجزيرة العربية لتقول لا لأكبر عدوان يشن على دولة لم تعاد أحدا وشعب لم يسئ في علاقاته إلى أي دولة”. وتابع “شعبنا قال لا للهيمنة ولا للاحتلال في زمن حذفت لا من قاموس العرب.. في زمن تلاشت فيه كل شعارات العالم المتحضر بادعائهم دعم حقوق الإنسان والرأي الآخر”.
 
 
وأكد الصماد فشل كل أهداف العدوان الدنيئة في مختلف الصعد، فـ”على الصعيد العسكري ورغم الامكانيات الهائلة للعدوان أمام شعبنا الا انها فشلت في تحقيق أي نصر ميداني حتى أنها لم تستطع تأمين مساحة صغيرة كما حدث ويحدث في قصر المعاشيق في مدينة عدن التي تعيث فيها “داعش” والقاعدة فسادا.”
وقال ” بالنسبة للوضع الاقتصادي الذي كان يتحدث عنه عملاء الرياض في العام 2014 بأن الاقتصاد كان منهارا وانهم لن يستطيعوا دفع رواتب الموظفين في الشهور القادمة مع أنهم لم يكونوا في حصار، فقد اتضح زيف كل ذلك وعداؤهم لهذا الشعب، وبعد ذلك حاولوا خلال عام من العدوان ضرب الاقتصاد اليمني لكننا وبفضل الله حافظنا على جزء كبير من التماسك الاقتصادي.”
 
وخاطب الصماد الشعب بالقول ” أنتم على مشارف النصر وساعات الحسم قد دنت فإرادة الله أن تُكسر شوكة العدوان على حجر صمودكم وثباتكم”. وقال “عام من القتال والفتك والتدمير يرتكبه النظام السعودي ومن وراءه أمريكا وحلفاؤها.
 
وفي ختام كلمته قال “شكرا لسيد المقاومة السيد حسن نصر الله الذي قال كلمة الحق في وجه المستكبرين وقال كذلك لانه يعرف من هم اليمنيون، كما نشكر حزب الله وكل الأحرار في العالم، ونشكر الجموع التي احتشدت اليوم كون هذا الحشد سيغير المعادلة.
كما رفع المشاركون الأعلام اليمنية اللافتات المنددة بالسياسة الأمريكية في المنطقة والصور المعبرة عن قوة وبسالة الشعب اليمني وصمودة في وجه العدوان”

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق