اخبار محليةالعرض في السلايدر

بعد استهداف أبو ظبي.. إبن زايد يلغي اجتماعاً مع رئيس كوريا الجنوبية

21 سبتمبر:

في إثر استهداف عملية نوعية يمنية العمق الإماراتي، ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد يلغي اجتماعه الذي كان مقرراً اليوم مع رئيس كوريا الجنوبية.

قال مكتب الرئاسة لكوريا الجنوبية، إنّ ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان، ألغى اجتماعاً كان مقرراً مع مون جيه إن رئيس كوريا الجنوبية اليوم الإثنين.

وأفاد المكتب بأنّ الاجتماع ألغي بسبب “مسألة غير متوقعة تتعلق بالدولة”، حسب ما ذكرت وكالة “بلومبيرغ”.

يأتي ذلك، بالتزامن مع إعلان شرطة عاصمة الإمارات أبو ظبي عن وفاة مواطن باكستاني وشخصين من الجنسية الهندية وإصابة 6 آخرين، جراء الانفجار والحرائق التي شهدتها العاصمة اليوم.

إعلان

وأعلنت القوات المسلحة اليمنية اليوم أنها نفذت “عملية نوعية في العمق الإماراتي”، مشيرة إلى أنها “ستبين تفاصيلها لاحقاً، بعد أن سبق وهددت في العام 2019 عزمها استهداف مدينتي أبو ظبي ودبي، وعشرات الأهداف الأخرى في الإمارات.

إلى ذلك، أكدت شرطة أبو ظبي “السيطرة على الحريق الذي اندلع صباح اليوم الإثنين في منطقة مصفح (آيكاد 3) بالقرب من خزانات أدنوك، ما أدى إلى انفجار 3 صهاريج نقل محروقات بترولية”.

وأفادت الشرطة أيضاً بأنّ “السلطات المختصة بدأت تحقيقاً موسعاً حول سبب الحريق والظروف المحيطة به”.

وكانت شرطة أبو ظبي قالت في وقت سابق، إنّ انفجاراً وقع في 3 صهاريج نقل محروقات بترولية بمنطقة المصفح، وحريق بسيط في منطقة الإنشاءات الجديدة في مطار أبو ظبي الدولي، وأكدت أنه “لا أضرار عن الحادثين”.

من جانبه، أشار المتحدث باسم القوات اليمنية العميد يحيى سريع إلى أنّ بياناً مهماً سينشر للإعلان عن عملية عسكرية نوعية في العمق الإماراتي خلال الساعات المقبلة.

وكانت مصادر يمنية موثوقة قالت إنّ العملية العسكرية في قلب العاصمة الإماراتية أبو ظبي “ما زالت مستمرة”، موضحةً أنّ “الحرائق تشتعل”.

 

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق