مقالات

المالكي واستخباراتُه المفبرِكة! .. بقلم/ هاشم الأهنومي

21 سبتمبر || مقالات :

يظهرُ ما يسمى بناطق تحالف العدوان السعوديّ الأمريكي بلا خجلٍ مع فيديو مقتصٍّ من وثائقي الحرب الأمريكية على الشعب العراقي ويدعي بتكتيكه الفاشل بأنها صور لمخازن تصنيع تابعة لحكومة صنعاء داخل ميناء الحديدة بصحبة الدولة الإسلامية إيران.

ادعاؤكم يا ناطق الجبناء وقاتلي الأطفال والنساء للفيديو المفبرك دليل على استخباراتكم الممنتجة وإبداعها المتميز في القص والدمج المسروق إذَا أرتم أن تستهدفوا المنشآت والمباني البريئة في الشعب اليمني تسارعون إلى الفبركة التي أصبحت الجانب المعنوي العسكري لدى تحالفكم ومجلس أمنكم المؤقت.

فالشعب اليمني وقيادته الحكيمة فضحوا مخطّطاتكم وعدوانكم وأفشلوها، فإن شفت قلوبكم تلك المزيفات والأقاويل فهنيئاً لكم فأنتم على خطر عظيم قبل يوم الوعيد.

إذا أردنا أن نقول بأنكم قاصرون في العمليات الاستخباراتية فاسم لا يليق بكم فأنتم فاشلون في مختلف الجوانب وعلى رأسها العسكرية

الأصح أنكم مبدعون في الزيف والكذب وقصور الماجنات، أما عسكريًّا فأنتم معروفون فصدق الكلمة وشعبهم كشفوا حقيقتكم، كلامي هذا لا تشكيك فيه إذَا نظرنا إلى الجثث الهامدة لأدواتكم وجنسياتها غلبت جنسيات دول أُخرى على جنسيتكم فذاقوا وبال أمرهم يا أداة الصهاينة.

كلمة أخيره للمالكي ألا تدرون بأنكم أمام شعب يمني كسر شوكة تحالف عدوان منذُ 7 أعوام، فالفبركة والمنتجة دعها لك ولحكومتك الجبانة وكما يقول المثل ((بلها واشرب ماءها)) فالعين بالعين والسن بالسن، فالشعب اليماني قرّر حسم المعركة فماذا أنتم بعد اليوم تنتظرون..!

الوسوم

مقالات ذات صلة