21 سبتمبراخبار دولية وعربيةاخبار من مواقع صديقةالعرض في السلايدر

مجلس التعاون يلتزم الخطاب نفسه حول سوريا

التزم مجلس التعاون، الخطاب ذاته حول سوريا بالتأكيد على أن الحل السياسي في سوريا يجب أن يكون قائماً على مبادئ بيان “جنيف 1″، وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.

وقال المجلس في بيان ختامي عقب قمته الـ42 التي عُقدت في الرياض امس الثلاثاء: إنه أكد “مواقفه الثابتة تجاه الحفاظ على وحدة أراضي الجمهورية العربية السورية الشقيقة، واحترام استقلالها وسيادتها على أراضيها، ورفض التدخلات الإقليمية في شؤونها الداخلية”.

وكذلك أعرب المجلس عن تطلعه إلى “أن تسفر اجتماعات اللجنة الدستورية في سورية عن توافق يكون معيناً للجهود المبذولة للوصول لحل سياسي للأزمة السورية”.

وأكد البيان على دعم المجلس لجهود الأمم المتحدة لرعاية اللاجئين والنازحين السوريين، والعمل على عودتهم الآمنة إلى مدنهم وقراهم، ورفض أي محاولات لإحداث تغييرات ديموغرافية في سورية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق