اخبار محليةالعرض في السلايدرجرائم العدوان السعودي الامريكي

عميل الإمارات الأول يتحدث عن التطبيع مع إسرائيل والأخيرة تدفع ميليشياتها للسيطرة على شبوة

21 سبتمبر || الجنوب المحتل :

جدد رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من قوات الغزو والاحتلال الإماراتية في الجنوب اليمني المحتل عيدروس الزبيدي التأكيد على سعي مجلسه لتطبيع علاقاته مع كيان العدو الصهيوني.. ملوحا في حوار مع صحيفة عكاظ السعودية بإمكانية تطبيع مجلسه مع الاحتلال ..

وقال: مستعدون للتطبيع مع إسرائيل بشكل كامل وهذه مسألة واردة وتحتاج إلى وقت .. وكان الزبيدي أكد في لقاء سابق خلال زيارته لروسيا أنه من الممكن تطبيع مجلسه الانتقالي والذي يزعم انه يمثل شعب الجنوب اليمني للعلاقات مع العدو الصهيوني .

من جهة ثانية دفعت الإمارات، المشاركة في تحالف العدوان على اليمن بنائب رئيس المجلس الانتقالي، هاني بن بريك، إلى محافظة شبوة بالتزامن مع بدء أنصاره إسقاط المديريات من قبضة “ميليشيا الإصلاح وحكومة هادي”.. وأفادت مصادر في المجلس الانتقالي بوصول بن بريك المقيم في أبو ظبي منذ سنوات إلى عتق. وأضافت بأن أنصار الانتقالي بدؤوا  نصب مخيمات اعتصام أمام المجمعات الحكومية على مستوى المديريات أبرزها مديرية نصاب، أهم معاقل الانتقالي، وكذا ميفعة التي يتوقع إسقاطها قريبا إلى جانب الروضة ومديريات أخرى.

الوسوم

مقالات ذات صلة