اخبار محلية

مسيرة حاشدة في صنعاء تأكيداً على مقاومة العدوان السعودي الأمريكي على اليمن

21 سبتمبر / صنعاء

تظاهر عشرات الآلاف في العاصمة اليمنية صنعاء في مسيرة جماهيرية كبرى حملت  شعار “تحرير الوطن مسؤوليتنا جميعا“.
ورفع المشاركون في المسيرة الحاشدة الأعلام واللافتات والشعارات المنددة بالعدوان وما يرتكبه من جرائم في اليمن، مؤكدة صمود الشعب اليمني في مواجهة العدوان والدفاع عن أرضه وسيادته باعتباره حق مشروع تؤكده كافة الأعراف والمواثيق والقوانين الدولية.
وأكد المشاركون عزم ومضي الشعب اليمني تحرير الوطن من الغزاة والمحتلين ورفضه للوصاية والتدخلات الخارجية، وأكد المتظاهرون أن صمود الشعب اليمني وثباته وصبره وشجاعته أصبح مدرسة يتغنى بها كل الأحرار في العالم ويستلهمون منه الدروس والعبر وتتسابق مراكز الأبحاث لدراستها، وأشاروا إلى أن بشائر النصر بدأت تلوح من مأرب حيث بدأت تتلاشى وتتهاوى جموع الغزاة والمرتزقة أمام قوات الجيش واللجان الشعبية .
ميدانيا، تمكن الجيش اليمني واللجان الشعبية من السيطرة على جبلي شيحاط وقرن الجدعان المطلة على المجمع الحكومي بمدينة الحزم محافظة الجوف، وأوضح مصدر عسكري لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن الجيش مسنودا باللجان الشعبية تمكن من تأمين جبل شيحاط وجبل قرن الجدعان المطلة على المجمع الحكومي بمدينة الحزم بعد معارك عنيفة مع عناصر المرتزقة.
وأشار المصدر إلى مصرع عدد من مرتزقة العدوان السعودي وتدمير آليات تابعة لهم خلال المعارك.

وفي مدينة جيزان الحدودية،دمرت وحدات الجيش واللجان الشعبية دبابتين سعوديتين وآلية تابعة للجيش السعودي ، فيما دكت القوة الصاروخية والمدفعية العديد من المواقع العسكرية السعودية بنجران وجيزان وعسير .
وأكد مصدر عسكري بجيزان أن الجيش واللجان الشعبية دمروا دبابتين إبرامز سعوديتين وآلية عسكرية خلال قصف القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية لمواقع عسكرية تابعة للعدو شرق موقع المبخرة السعودي ، بالإضافة إلى قنص جندي سعودي بموقع لافريضة ودك محيط الخوبة الشمالية والكبري وحماية قوزع وموقع القرن بصليات من الصواريخ أدت إلى هروب الجنود السعوديون والآليات من بعض المواقع.
وأشار المصدر إلى أن مدفعية الجيش واللجان الشعبية قصفت مواقع جوبح وبرجي الرميح والدخان وقرية المدرسة بالمدفعية ، فيما دكت ايضاً موقع شرقان ما أدى إلى اشتعال النيران في الموقع .

مقالات ذات صلة