اخبار دولية وعربية

الجيش العراقي ملتحما بالحشد الشعبي يحرر الحامضية بالكامل

21 سبتمبر | بغداد | متابعات | 19 / 2 / 2016 م
أعلن قائد عمليات الأنبار امس الجمعة عن تحرير منطقة الحامضية شرق الرمادي من سيطرة (داعش) بالكامل، مشيرا إلى مقتل العشرات من عناصر( داعش) التكفيرية وتفكيك وتفجير أكثر من 100 عبوة ناسفة خلال عملية التحرير.
ونقلت وكالة العراق المركزية للأنباء عن قيادة عمليات الانبار قولها في حديث صحفي بأن “القوات الأمنية تمكنت، اليوم، من تحرير منطقة الحامضية من سيطرة (داعش) بالكامل ورفع العلم العراقي فوق أحد مبانيها”، لافتا إلى “مقتل العشرات من عناصر( داعش) وتدمير عدد من الآليات التابعة لعناصر (داعش) وتفكيك وتفجير أكثر من 100 عبوة ناسفة”.
وأضاف بأن “العملية شاركت فيها قطعات الفرقة العاشرة ومقاتلي العشائر بإسناد من التحالف الدولي وطائرات القوة الجوية وطيران الجيش والدبابات والمدفعية”.
وكانت قيادة عمليات الأنبار أعلنت، الأربعاء (17 نوفمبر 2016) عن تحرير الجزئين الشمالي والجنوبي من منطقة الحامضية بعد قتل 17 عنصرا من (داعش) كما أعلنت قيادة الانبار في الثلاثاء 16 من نوفمبر عن بداء عملياتها لتحرير منطقة الحامضية بالكامل في دلالة على أن الجيش العراقي ملتحما مع الحشد الشعبي قادر على تطهير أراضي العراق من التكفير وفي ظرف زمني قياسي .
على صعيد متصل أعلنت خلية الإعلام الحربي يوم الجمعة عن تمكن “أبناء العشائر قضاء الفلوجة من السيطرة على أجزاء من منطقة حي نزال واطرافها”، مشيراً الى مقتل عشرة تكفيريين وإحراق آلية تابعة لهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة