اخبار محليةسياسة

الناطق الرسمي باسم انصار الله حوار الحوار في الدوحة والتوقيع في الرياض كلام لا يعنينا

٢١ سبتمبر :

أعلن الناطق الرسمي باسم جماعة أنصار الله، محمد عبدالسلام, عن الموقف الرسمي للجماعة من مشاركتهم في حوار الدوحة الذي اعلن عنه المبعوث الأممي للامم المتحدة، جمال بنعمر, بانه ليس هناك فرق بين موقف الدوحة او الرياض فهو موقف متشنج ومتغطرس.

قال الناطق الرسمي بإسم جماعة أنصار الله، محمد عبدالسلام، انه ” لا فرق بين موقف الدوحة والرياض من الثورة الشعبية اليمنية فهو ذات الموقف المتشنج والمتغطرس والمتعالي والغير معترف بالثورة الشعبية ولهذا يتحركون سويا بدعم القاعدة والتكفيريين سياسيا وماديا وعسكريا وإعلاميا وهذه أمور يعرفها الجميع “.

واكد الناطق الرسمي على صفحته في الفيس بوك، ان يتم التقاسم فيما بينهم فهؤلاء نتيجة موقفهم سلبي من الثورة الشعبية ومن تضحيات الشعب وأن ” وأن يتقاسموا اين يكون التفاوض وان يكون الحوار في الدوحة والتوقيع في الرياض والغداء في دبي كلام لا يعنينا ” .

وأشار محمد عبدالسلام ان الموقف الذي يعلنوه أنه من أجل الوقوف مع شرعية هادي هي محاولة لإيجاد غطاء فقط .

واضاف ” يحرضون على القتل ويدعمون القاعدة ويشرعنون وجودها ويسعون الى اثارة الصراع الطائفي والمناطقي في اليمن ويصفون الثورة بأسوأ العبارات التي تسيء للشعب اليمني الثائر والمناضل وتستهتر بدماء آلاف الشهداء الذين سقطوا في الساحات الثورية في شارع المطار وامام مجلس الوزراء وما تلاها من اغتيالات وتفجيرات وقتل للجنود في لحج وعدن ” .

 

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق