اخبار محليةالعرض في السلايدر

فعالية بمناسبة الذكرى السنوية للشهيد بأمانة العاصمة

21 سبتمبر|| صنعاء

نظم مكتب التربية والتعليم بأمانة العاصمة اليوم فعالية بمناسبة الذكرى السنوية للشهيد تحت شعار ” انفروا خفافاً وثقالاً”، وتدشين فعاليات الأنشطة المدرسية للفصل الدراسي الثاني 2018-2019م.

وفي الفعالية أشاد أمين العاصمة حمود عُباد، بتضحيات الشهداء في سبيل الدفاع عن الوطن وأمنه واستقراره .. لافتا إلى أن تضحيات الشهداء، ستظل محط اهتمام ورعاية القيادة السياسية عرفانا بدورهم في مواجهة العدوان ودحر الغزاة والمحتلين.ووجه القطاعات والجهات والمكاتب التنفيذية والمديريات بأمانة العاصمة، تقديم الرعاية والاهتمام بأسر وأبناء الشهداء عرفانا ووفاءً بتضحياتهم .. مشيرا إلى الشهداء يستحقون أن يكونوا ذكرى خالدة في وجدان وضمائر الشعب اليمني .

وتطرق عٌباد إلى الجرائم التي يرتكبها تحالف العدوان بشكل يومين وما يفرضه من حصار وحرب اقتصادية في صمت أممي ودولي معيب .. منوهً بما يقدمه الجيش واللجان الشعبية من ملاحم بطولية في مواجهة العدوان وإفشال مخططاته.

وثمن صمود وثبات الكادر التعليمي والتربوي بأمانة العاصمة في استمرار العملية التعليمية خلال الأعوام الماضية رغم المعاناة وتوقف المرتبات والحصار والعدوان.

وأكد أمين العاصمة حرص السلطة المحلية على تقديم الدعم وكل ما من شأنه خدمة المعلمين والتعليم بالأمانة والتخفيف من معاناة الكادر التربوي.

وأوضح أن هناك بشائر خير للمعلمين والمعلمات خلال الفترة القادمة، خاصة قرب صرف المساعدات المالية من قبل منظمة اليونيسيف ابتداء من أكتوبر الماضي وفقا للمنظمة.

وفي الفعالية التي حضرها وكيل الأمانة المهندس عبدالفتاح الشرفي، ومدراء المناطق التعليمية والمدارس والتربويين وعدد من أسر الشهداء .. نوه مدير مكتب التربية والتعليم بأمانة العاصمة زياد الرفيق، بتضحيات الشهداء في مختلف الجبهات دفاعا عن الوطن ووحدته وأمنه واستقراره وسيادته .

وأكد ضرورة الاهتمام والرعاية بأسر الشهداء وذويهم في قطاع التعليم بالأمانة .. مبينا أهمية استمرار إحياء مناسبة الذكرى السنوية للشهيد لما لها من أهمية في نفوس اليمنيين .

وبين أن فعاليات وأنشطة الذكرى السنوية للشهيد بدأت في مختلف مناطق ومدارس مديريات الأمانة .. مثمنا صمود المعلمين والمعلمات في مناطق ومدارس مديريات الأمانة وجهود مدراء المناطق التعليمية والمدارس والتربويين.

فيما أشارت كلمات عصام العابد وعبدالكريم الضحاك، وأبناء الشهداء، إلى ضرورة إيلاء أسر الشهداء الرعاية والاهتمام وفاءا لتضحيات الشهداء في مواجهة قوى العدوان.

وأكدت السير على درب الشهداء والاستمرار في الصمود والثبات لمواجهة العدوان .. داعية الجهات المعنية تقديم الدعم للمعلمين والمعلمات وإيجاد حلول عاجلة لصرف مرتباتهم.

تخلل الفعالية التي حضرها وكيل أمانة العاصمة قناف المراني، والوكلاء المساعدين محمد سريع، ومحروس عقبة وفهد الأعجم وعبدالله الحجري، ورئيس هيئة الشهداء عبدالسلام الطالبي، قصيدة ولوحة تعبيرية عن الشهداء وفقرات إنشادية قدمتها فرقة الرسول الأعظم.

سبأ

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً

إغلاق